خبير قانوني :الانتربول مطالب بالتعاون مع العراق لاسترجاع الأموال المهربة إلى الخارج

بغداد ( المستقلة )..قال الخبير القانوني احمد العبادي إن الشرطة الدولية الانتربول مطالبة بالتعاون مع العراق لاسترجاع الأموال المهربة إلى الخارج .

واشار العبادي في تصريح تلقته وكالة الصحافة المستقلة الى ان العراق جزء من مديرية الشرطة الدولية الانتربول وان الانتربول في بغداد هي القناة الوحيدة الي تربط وزارة الداخلية العراقية مع هيئات الانتربول التي تعمل على تسهيل تبادل المعلومات الجنائية وفق القوانين الدولية والقضائية بين البلدان الأعضاء في الانتربول.

واوضح ان الانتربول في بغداد هو المسؤول عن معالجة قضية تسليم المجرمين في العراق باستخدام نظام الاتصالات مع الانتربول وبالتعاون مع مجلس القضاء الأعلى للحفاظ على الأمن والنظام العام وحماية الممتلكات الخاصة والعامة وفي مقدمتها مكافحة الإرهاب ومكافحة الفساد مع ضمان حقوق الإنسان .

وأضاف على الانتربول في وزارة الداخلية العراقية أن يتعامل بشافية مع الشرطة الدولة لتنفيذ أوامر القبض والقرارات التي تصدر على المطلوبين داخل العراق وعلى الشرطة الدولية ان تتعامل مع القرارات والطلبات التي تصدر من الشرطة الدولية في العراق بنفس الطريقة وخاصة فيما يتعلق بمرتكبي جرائم الإرهاب وسراق المال العام .

وذكر انه يجب على الشرطة الدولية وبطلب من الانتربول في بغداد إن تتعاون بشافية فيما يتعلق بوضع سراق المال العام في الخارج ووضع الحجز الاحتياطي وتنفيذ قرارت القضاء العراقي فيما يتعلق بمصير تلك الأموال.

و اكدت لجنة النزاهة النيابية عدم تعامل الشرطة الدولية الانتربول في القاء القبض على المطلوبيين واسترجاع الاموال العراقية المهربة الى الخارج. وقالت عضو اللجنة عالية نصيف في تصريح صحفي ان 130 مليار دولار من اموال العراق تم تهريبها الى الخارج منذ احتلال العراق الى يومنا هذا مبينة ان الاموال تم تهريبا كانت بدايتها في فترة حكم الحاكم المدني بول بريمر الى الفساد الادري والمالي في مؤسسات الدولة”(النهاية)

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. Salam Salm يقول

    سلام عليكم انا عيراقي صار لي مشكلة مع بعض محتالين من المغرب عن طريق انترنيت هوم عندها فيدو في فيدو انا وقعة فيها اظهرهوم رجولتي كل ليل يهددني هنشر فيدو من جميع مواقع انترنيت او يطلبون مني 500 دولار ارجو من سيادتيكم تساعدني انا عندي كثير ارقامهوم تليفون هوم في وادي زم شكرا لكم

اترك رد