حوار بين شخصيات عراقية والسفير البريطاني بشأن الانتخابات

المستقلة/- كشفت الجبهة الوطنية المدنية (موج) عن عقد لقاء جمع شخصيات سياسية عراقية بالسفير البريطاني في بغداد ستيفت هيكي لبحث العملية السياسية والانتخابات البرلمانية المقبلة.

وقال بين عن (موج) تلقت (المستقلة نسخة منه اليوم “عُقد  اجتماعاً موسعاً لعدد من الشخصيات السياسية المدنية والنقابات والاتحادات وشيوخ العشائر، وعدد من المتظاهرين السلميين والناشطين مع ستيفن هيكي سفير المملكة المتحدة لدى العراق”.

وأشارت الى أن النجتمعين تداولوا اثناء الاجتماع “انحرافات العملية السياسية، منها مايخص الانتخابات وضرورة تهيئة الاجواء المناسبة لأجل إجراءها بنزاهة وشفافية، اذ لا جدوى من إجراء الانتخابات في ظل فوضى السلاح المنفلت والمال المُسيس، فذلك سيؤدي إلى عزوف المواطنين عن الإدلاء بأصواتهم، وحدوث خروقات واسعة كسابقتها”.

وأضافت “كما وناقش الاجتماع ملف التظاهرات السلمية والتحديات والمخاطر التي يواجهها المتظاهرين السلميين من عمليات خطف واغتيال، اذ اكد المجتمعون على ان مسؤولية الحكومة هي توفير الحماية لهم والعمل على محاكمة القتلة وانزال العقوبات بهم”.

ومن جملة القضايا الاخرى التي بحثها الاجتماع ما يتعلق بالوضع الصحي والازمة الاقتصادية، واستشراء البطالة والفساد في البلاد.

يذكر ان التصريحات الاخيرة للسفير البريطاني بشأن الانتخابات اثارة غضب عدد من الكيانات السياسية العراقية التي عدتها تدخل بالشأن العراقي مطالبة وزارة الخارجية  العراقيةباستدعاء السفير وتنبيهه بشأن ذلك.

التعليقات مغلقة.