حملة لمقاطعة فيسبوك مؤقتا بسبب سياسته ضد فلسطين

المستقلة /- أطلقت وسائل إعلام وصفحات فلسطينية، حملة لمقاطعة موقع “فيسبوك” بشكل مؤقت، احتجاجا على سياسة إدارته تجاه المحتوى الفلسطيني.

وأعلنت وسائل إعلام وشخصيات وصفحات فلسطينية، أنها ستتوقف عن النشر بشكل تام في “فيسبوك” بين الخامسة وحتى السابعة من مساء السبت، بتوقيت فلسطين المحتلة.

وعبر تلفزيون “فلسطين اليوم”، ووكالة “صفا”، وصفحات “شبكة قدس، وشهاب، ورام الله”، والعشرات من الصفحات الأخرى عن مشاركتها بهذه الحملة.

وانضم للحملة تلفزيون فلسطين وعدد من الإذاعات المحلية والصفحات الفلسطينية.

كما أعلنت حركة “BDS” المناصرة لحقوق الشعب الفلسطيني، ومقاطعة الاحتلال الإسرائيلي، مشاركتها في هذه الحملة.

وتوسعت الحملة ليشارك بها إعلاميون عرب في مختلف وسائل الإعلام، إضافة إلى صفحات أخرى في الجزائر وغيرها.

وقال قائمون على حملة #وقف_النشر إنه “حتى الآن يشارك 6 فضائيات و10 إذاعات و9 وكالات ومواقع، و11 شبكة إخبارية، و16 مؤسسة ومبادرة فلسطينية”، إلى جانب عشرات المنصات عبر فيسبوك وصفحات عربية ومشاهير.

وتصدر هشتاغ الحملة #FbCensorsPalestine، الترند الأول عبر تويتر في فلسطين.

يشار إلى أن “فيسبوك” يقوم بحملات ممنهجة ضد المحتوى الفلسطيني، وتزايدت حملاته خلال الشهور الماضية.

ومطلع كانون أول/ ديسمبر الماضي، ألغت إدارة موقع “فيسبوك” صفحة أكاديمية دراسات اللاجئين الفلسطينيين في ذكرى تأسيسها العاشرة، والتي تضم أكثر من مئة ألف متابع.

ولفتت الأكاديمية الفلسطينية إلى أن الإجراء المناهض من قبل إدارة موقع “فيسبوك”، يتزامن مع احتفالها بمرور عشر سنوات على تأسيسها، حيث ساهمت بتثقيف آلاف الطلبة والمهتمين من أكثر من 70 بلدا حول العالم، ومدتهم بمواد معرفية حول القضية الفلسطينية، بحسب ما ذكره مدير عام الأكاديمية محمد ياسر عمرو في مقابلة مع قناة “الحوار”.

التعليقات مغلقة.