حملة لرفع المضخات الزراعية المتجاوزة في ميسان

المستقلة/-علي قاسم الكعبي/..قامت مديرية الموارد المائية في ميسان الأربعاء بالتعاون مع مديرية شرطة ميسان بحملة واسعة لرفع المضخات الزراعية المتجاوزة حول نهر دجلة في محافظة ميسان

وقالت المديرية في بيان  ان الحملة كانت “بعمل مشترك بين وزارتي الموارد المائية متمثلة بالهيئة العامة لتشغيل مشاريع الرّي والبزل، ووزارة الداخلية متمثلة بمديرية شرطة محافظة ميسان” تم القيام بحملة واسعة لرفع التجاوزات

واوضحت ان الغرض هومن أجل الإستفادة القصوى من المياه لديمومة العملية الإروائية، وعدم الهدر والإسراف ووصول المياه إلى أبعد نقطة إرواء في ميسان.

البيان أشار الى ان هذه الحملة  هي الثانية من نوعها  لرفع المضخات الزراعية المتجاوزة على الحصة المائية على جانبي عمود نهر دجلة في قضاء علي الغربي، والتي نفذتها  لجنة التجاوزات المشكلة في الهيأة العامة لتشغيل مشاريع الري والبزل، ولجنة التجاوزات والجهد الفني والآلي في مديرية الموارد المائية في ميسان وبإسناد القوات الأمنية من مديرية شرطة ميسان.

ولفت الى ” ان الحملة تهدف الى  تحقيق العدالة في التوزيعات المائية، و منع هدر المياه من قبل أصحاب هذه المضخات التي تجاوزت على الحصة المقررة لمحافظة ميسان وغير المسجلة رسميا ضمن الحصص المائية، ولعبور أزمة الشح وإنجاح الخطة الإروائية لتأمين الحصص المائية لذنائب أنهار وجداول المحافظة، وتمرير الحصة المقررة لمحافظة البصرة.

التعليقات مغلقة.