حقيقة خبر طلاق “حسن الرداد وايمي سمير غانم”

المستقلة /- تداولت بعض صفحات مواقع التواصل أخبارا تفيد بإنفصال الممثل المصري ​حسن الرداد​ وزوجته الممثلة ​إيمي سمير غانم، رغم انه لم تخرج أي تصريحات رسمية من قبلهما في هذا الشأن.

وأشار موقع “الفن” أن عملية التأكيد والنفي ما زالت مستمرة في دائرة الثنائي، بعد قطيعة بينهما دامت لأشهر، ويعود السبب لتمسكها بتربية كلابها في منزلها الزوجي، حيث كانت في السابق تضع الكلاب في منزل أهلها وتراقبها بكاميرا خاصة، لكن بعد وفاة والديها الممثل سمير غانم والممثلة دلال عبد العزيز، نقلتها الى بيتها.

وأكد موقع الفن ان القطيعة مستمرة بين الرداد وايمي، وحتى خلال تواجده في السعودية بالتزامن مع وجود إيمي هناك لتأدية مناسك العمرة، لم يلتقيا أبداً، رغم ان ثمة من دخل على خط المصالحة بين الطرفين، لكن النتيجة النهائية لم تخرج بعد الى العلن، وخاصة مع تمسك إيمي بكلابها ورفض حسن إقامة الكلاب في منزلهما.

وفي وقت سابق نفى حسن الرداد الشائعات التي تحدثت عن انفصاله عن زوجته إيمي سمير غانم مؤكداً انه لا يعرف سبب إطلاق هذه الشائعات، وأشار ان بعض المواقع تبتدع هذه الأخبار لأنهما ثنائي محبوب ويهتم الجمهور بأخبارهما، وقال انه المتوقع أن يحضر مع زوجته بعمل فني مشترك قريباً.

وفي يناير الماضي نفى نقيب المهن التمثيلية في مصر الدكتور أشرف زكي خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “الوسط الفني”، خبر انفصال حسن الرداد عن إيمي سمير غانم، ودعا زكي مروجي الاشاعات إلى ترك الوسط الفني في حاله.

يذكر ان ايمي وحسن قد ظهرا خلال الأسابيع الماضية في صورة عائلية مع شقيقتها دنيا وزوجها رامي، ونشرتها دنيا عبر حسابها في انستغرام.

 

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.