حقيقة انفصال شيماء سيف عن زوجها محمد كارتر

المستقلة/- منى شعلان/ أثارت الفنانة المصرية شيماء سيف الجدل حول انفصالها عن زوجها المنتج محمد كارتر،خاصة أن كلا منهما ألغى متابعة الآخر على موقع الصور والفيديوهات القصيرة “انستغرام”.

ولم تكتفي سيف بذلك فقط بل كتبت رسالة غامضة، عبر خاصية “استوري” حسابها الشخصي بموقع الصور والفيديوهات القصيرة “انستغرام”، وقالت: “كل شيء نصيب.. الحمد لله على كل حال”.

وتساءل الجمهور هل انفصلت فعليا شيماء سيف عن زوجها محمد كارتر بعد زواج دام أكثر من عامين، أم أنها مجرد دعابة، خاصةً أن زوجها كارتر التزم الصمت حتى الآن، ولم يعلق تماما بخصوص الموضوع سواء بالنفي أو التأكيد، بينما كتبت شيماء تلك الرسالة فقط.

تزوجت شيماء سيف من زوجها محمد كارتر، في 19 أكتوبر 2018، وحضر حينها حفل زفافهما عدد كبير من نجوم الفن والإعلام، كان أبرزهم كل من: محمد رمضان، وفاء عامر، ودنيا سمير غانم، وإيمي سمير غانم، وحسن الرداد، ونجوم مسرح مصر، والإعلامية منى الشاذلي، وأحيا الحفل الفنان محمد حماقي.

وكان آخر أعمال الفنانة شيماء سيف، مسلسل “في بيتنا روبوت”، وشاركها بطولته كلا من عمرو وهبة، هشام جمال، ليلى أحمد زاهر، دلال عبد العزيز، شيرين، وتأليف أحمد محيي وأحمد المحمدي، وإخراج وليد الحلفاوي.

 

 

التعليقات مغلقة.