حركة الشباب تسيطر على بيدوا عاصمة الجنوب الغربي في الصومال

المستقلة/- شهد الصومال انتكاسة جديدة لقواته الحكومية على يد حركة الشباب في جنوب غرب البلاد.

وبعد يومين من الحديث عن استيلاء مسلحي”الشباب” على قاعدة دينوناي العسكرية، كشفت تقارير واردة من مدينة بيدوا عن استيلاء الحركة على منطقتين في إقليم باي بولاية جنوب الغرب الصومالية.

ووفقا لتقارير إعلامية محلية فإن القوات الصومالية انسحبت من منطقة “جوف جدود” الواقعة على بعد 30 كم من بيدوا عاصمة الجنوب الغربي.

ورغم عدم إعلان سبب انسحاب القوات الصومالية من “جوف جدود”، إلا أنه جاء بعد سيطرة مقاتلي حركة الشباب على منطقة “دينوناي” بعد معركة مع القوات الحكومية.

وتبذل القوات الحكومية جهودا كبيرة لاستعادة سيطرتها على القاعدة التي تعتبر أحد مفاتح العمليات العسكرية ضد حركة الشباب في محافظة باي.

وفي الآونة الأخيرة، نجح الجيش الصومالي بدعم من العشائر المسلحة والمدنيين في تحقيق مكاسب إقليمية كبيرة ضد حركة الشباب، الموالية لتنظيم القاعدة، والتي تسيطر على أجزاء في وسط وجنوب الصومال.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.