تشكيل فريق صحفي وبحثي لرصد انتخابات ٢٠٢١

من اجل تدوين تفاصيل دقيقة عن العملية الانتخابية

المستقلة/- اعلن الصحفي والباحث بالشأن السياسي رحيم الشمري ، عن تشكيل فريق متكامل لرصد انتخابات تشرين ٢٠٢١ بكافة مراحلها ، تشمل عمل مفوضية الانتخابات، والمراقبة الدولية، واداء السلطات التنفيذية ، ضم ١١٠ صحفي وباحث ومتخصص بالمتابعة ، وتدوين تفاصيل دقيقة .

وقال الشمري لـ(المستقلة) ان الرصد ، يتضمن مراقبة دقيقة وتحليل مفصل لمراحل سير الانتخابات البرلمانية للدورة الخامسة ، ووزع الصحفيون والباحثون ال ١١٠ على كافة انحاء البلاد بالمحافظات والاقضية والنواحي والمناطقية الشعبية والريفية ، بدأت اول الخطوات من اليأت وضع النظام الانتخابي واصدار القانون واستعدادات المفوضية ، وقاعدة بيانات المعلومات ، وتوزيع المناطق الجغرافية والمرشحين ، الى انطلاق الدعاية الاعلانية ، اضافة الى التصويت الخاص والعام واعلان النتائج .

وأشار الشمري الى أن الخبرة والمهنية التي اكتسبت من انتخابات ٤ دورات برلمانية ، وواحد للجمعية الوطنية الانتقالية ، والتصويت على الدستور ، اضافة الى انتخابات اثنين للمجالس المحلية للانتخابات ، وضعت لرصد وتحليل والبحث عن الاسباب والنتائج بانتخابات تشرين الحالية .

وشدد على ان التعامل مع البيئة والظروف الحالية اخذ بنظر الاعتبار ، بالرغم من التحفظ على موعد اجراء الانتخابات من قبل فئات واسعة ، واعلان مقاطعتها وعدم الذهاب والمشاركة بالتصويت ، وترك الامر والقرار للرأي العام والجمهور ليحدد مستقبل البلاد ومصير شعب ودولة ، وتثبيت الابعاد المستقبلية السياسية والاقتصادية والشعبية ، للمدى القريب والمتوسط والبعيد الأمد .

ولفت الى ان دراسة وتقرير مفصل يصدر الايام المقبلة عن الرصد الانتخابي للفريق ، يتضمن كافة البيانات والمعلومات بما فيها ما قامت به مفوضية الانتخابات ، ودور الامم المتحدة والمراقبين الدوليين ، والتاثيرات السياسية والحزبية قبل واثناء وبعد عملية التصويت ، ووضع النازحين والمناطق النائية .

واوضح الفريق الصحفي والبحثي ان ، طرق الرصد المستخدمة مهنية ومتقدمة ، تضم معلومات حديثة ، لم يتم التطرق والحديث عنها سابقاً .

التعليقات مغلقة.