تراجع اسعار النفط بعد تهديدات بايدن وتوقعات بارتفاع المخزونات الأمريكية

المستقلة/- تراجعت أسعار النفط يوم الثلاثاء، بعد جلستين متتاليتين من المكاسب بعد تهديدات بايدن وتوقعات بارتفاع المخزونات الأمريكية

ونزل خام برنت 12 سنتا إلى 83.31 دولاراً للبرميل بحلول الساعة 05:10 بتوقيت جرينتش بعد ارتفاعه 0.8 بالمئة يوم الاثنين. انخفض النفط الأمريكي 6 سنتات إلى 81.87 دولارًا للبرميل ، أيضًا بعد ارتفاعه بنسبة 0.8 ٪ في اليوم السابق.

حافظ المنتجون الرئيسيون في اوبك+ على انضباط صارم للإمدادات في أكتوبر/ تشرين الاول، مما ادى الى ارتفاع أسعار النفط إلى أعلى مستوياتها في سبع سنوات، مع ارتفاع أسعار الوقود أيضًا.

وقالت وزيرة الطاقة الامريكية جينيفر جرانهولم يوم الاثنين إن الرئيس الامريكي بايدن قد يتخذ إجراءات في وقت مبكر هذا الأسبوع لمعالجة ارتفاع أسعار البنزين ردا على عدم استجابة منظمة اوبك+ على رفع الانتاج النفطي لتقليل الاسعار.

كما ان من المتوقع وحسب المختصين أن ترتفع مخزونات الخام الأمريكية للأسبوع الثالث على التوالي، مما قد يساعد في الحد من المكاسب الأخرى لأسعار النفط.

بالمقابل ساعد الرئيس الأمريكي جو بايدن على مشروع قانون البنية التحتية بقيمة تريليون دولار – والذي تم تمريره من خلال الكونغرس في عطلة نهاية الأسبوع – والصادرات الصينية الأفضل في رسم صورة لاقتصاد عالمي أكثر توسعًا وقد يعزز النمو والطلب على الوقود.

التعليقات مغلقة.