تحرك جزائري بعد اغتيال 3 مواطنين بقصف مغربي

المستقلة /- راسل وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة الأمين العام للأمم المتحدة وعدة منظمات دولية وإقليمية بشأن “اغتيال 3 جزائريين في قصف مغربي”، على حد ما تدعي الجزائر.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية إن “لعمامرة أخطر المنظمات الدولية حول خطورة العمل الإرهابي المغربي”، كما راسل لعمامرة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش ورئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فقي والأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط والآمين العام لمنظمة التعاون الاسلامي يوسف العثيمين.

وأكد لعمامرة أن “المغرب استعمل أسلحة قاتلة متطورة لعرقلة حركة المركبات التجارية وقام بفعلته في إقليم لا حق له فيه”، مشددا على أن “هذا الفعل يحمل مخاطر وشيكة على الأمن والاستقرار في المنطقة”.

وأعلن أن “الجزائر قادرة على حماية مواطنيها وممتلكاتهم في جميع الظروف”.

التعليقات مغلقة.