تحالف القوى يحذر من الانفراد بقرار تغيير الكابينة الوزارية و يدعم دعوة العبادي للتعديل الوزاري

(المستقلة).. أعلن تحالف القوى عن دعمه لدعوة رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي لإجراء تعديل وزاري، واشترط الحوار مع جميع القوى السياسية قبل إجراء الإصلاحات، فيما حذر من الانفراد بقرار تغيير الكابينة الوزارية.

وقال تحالف القوى في بيان له تلقته (المستقلة)… اليوم الاربعاء “إننا مع الإصلاح وأي تغيير من شأنه أن يضمن التنفيذ الدقيق لبنود وثيقة الاتفاق السياسي التي أصبح بموجبها العبادي رئيساً للحكومة”،

وأشار البيان الى أن “الاصلاح الوزاري يجب أن يضمن عودة المهجرين والنازحين الى مناطقهم وتعويضهم عما لحق بهم من إضرار وإعمار المدن المحررة من دنس عصابات داعش الاجرامية وحصر السلاح بيد الدولة والعمل على اطلاق سراح المختطفين من قبل الميليشيات الخارجة عن القانون ومحاسبتها على جرائمها وبسط الأمن والاستقرار في عموم العراق” .

وشدد البيان على ضرورة أن “يكون التغيير الوزاري المنشود ناتجاً عن قيام رئيس الوزراء بحوار جاد وبناء مع الكتل والقوى السياسية للوصول الى موقف موحد لاختيار الآلية المناسبة لتشكيل كابينة وزارية قادرة على النهوض بأعباء المرحلة الحالية، وبما يؤدي الى إنقاذ البلد من الأخطار المحدقة به داخلياً وخارجياً”.

وتابع البيان أن “الانفراد في اتخاذ قرار تغيير الكابينة الوزارية وعدم الالتزام بالتوافق السياسي من شأنهما ان يزيدا المشهد العام تعقيداً، ويعيد الأمور الى المربع الاول وهذا ما لايستطيع العراق تحمله في ظل ظروف داخلية واقليمية ودولية شديدة الخطورة”.

يذكر أن العبادي دعا في 9 من شباط 2016 الحالي لإجراء تغيير وزاري جوهري وشامل، وفي حين كشف عن الانتهاء من إعداد خطة لترشيق الوزارات .(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد