تحالف الفتح : ما حصل أمس بالسفارة الأميركية انتهاك لكل الأعراف الدبلوماسية

(المستقلة)… أعرب تحالف الفتح عن استغرابه من الفعل الذي أقدمت عليه السفارة الأمريكية يوم أمس في بغداد (اجراء اختبار بقصف جوي للمنطقة الخضراء)، معتبرا اياه انتهاك لكل الأعراف الدبلوماسية.

وقال التحالف في بيان له تلقته (المستقلة) اليوم الاحد  إن “الفعل الذي أقدمت عليه السفارة الأمريكية يوم أمس في بغداد هو أمر مستغرب وغير مسؤول ويعد انتهاكا لكل الأعراف الدبلوماسية والقوانين الدولية ويؤكد لنا أن هذا الفعل ينذر باستمرار انتهاك السيادة الوطنية وحرمة الدولة العراقية وإلا كيف تتحول السفارة والبعثات الدبلوماسية إلى ثكنة عسكرية في قلب بغداد والأدهى من ذلك كيف يوافق أصحاب القرار العراقي بهذه الانتهاكات الصارخة دون أنْ يحركوا ساكنا”.

واضاف، “نستغرب وبشدة غياب الموقف الحكومي الواضح والصريح وكذلك نستغرب سكوت وصمت كل الأطراف الذين كانوا يتباكون على هيبة الدولة دون أنْ يحركوا ساكنا”، مؤكدا أنه “ما جرى يوم أمس في بغداد من إرعاب الناس في وضح النهار دون سابق إنذار يقرع جرس الخطر وينذر باستمرار الانتهاكات لحرمة وسيادة العراق”.

واوضح البيان انه “ومن هنا يتوجب على جميع القوى الوطنية المخلصة لهذا البلد أنْ يُدينوا هذه الانتهاكات المتكررة وعلى الأمريكان الكف عن هذه الأعمال الاستفزازية للشعب العراقي العزيز وأنْ يوقفوا مسلسل الانتهاكات البغيضة وعلى الحكومة العراقية أنْ تتخذ كل الإجراءات الكفيلة لمنع تكرار ما حصل”.

وكانت القوات الأميركية اختبرت منظومة الدفاع الجوي “باتريوت” في المنطقة الخضراء وسط العاصمة بغداد
امس، كما أن طائرة مسيرة اميركية قصفت جواً المنطقة الخضراء لاختبار مدى فعالية منظومة باتريوت .(النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.