بسبب تايوان ..الصين تخفض علاقاتها الدبلوماسية مع ليتوانيا

المستقلة/- أعلنت الصين ،اليوم الأحد، عن تخفيض علاقاتها الدبلوماسية مع ليتوانيا، معبرة عن استيائها الشديد من فيلنيوس لسماحها لتايوان بإنشاء ما يمكن اعتبارها سفارة بها.

وقالت وزارة الخارجية الصينية في بيان نشر على الموقع الإلكتروني الرسمي للوزارة “تجاهلت ليتوانيا الموقف الرسمي للحكومة الصينية، واستخفت بالوضع العام للعلاقات الثنائية، وتجاهلت القواعد الأساسية للعلاقات الدولية” بالسماح لتايوان بإنشاء مكتب تمثيل في ليتوانيا.

وذكر البيان إن الصين تحث ليتوانيا على “تصحيح الخطأ” في أسرع وقت ممكن.

ليتوانيا “تأسف” لقرار الصين

وردت ليتوانيا الأحد بأنها “تأسف” لقرار الصين خفض العلاقات الدبلوماسية. وكتبت وزارة الخارجية في بيان أن “ليتوانيا تؤكد مجددا تمسكها بسياسة صين واحدة لكن في الوقت نفسه لديها الحق في توسيع تعاونها مع تايوان” بما في ذلك من خلال إنشاء بعثات غير دبلوماسية.

وكانت الصين قد طالبت في أغسطس/ آب بأن يسحب البلد الواقع بمنطقة البلطيق سفيره لدى بكين، وقالت إنها ستستدعي مبعوث الصين في فيلنيوس بعد أن أعلنت تايوان أن مكتبها في المدينة سيسمى مكتب التمثيل التايواني في ليتوانيا.

تستخدم مكاتب تايوان الأخرى في أوروبا والولايات المتحدة اسم مدينة تايبه، متجنبة الإشارة إلى الجزيرة نفسها التي تزعم الصين أنها من أراضيها.

وتكثف الصين الجهود لجعل دول أخرى تحد من تعاملاتها مع تايوان أو قطعها تماما. وهناك 15 دولة فقط لديها علاقات دبلوماسية رسمية مع تايوان.

التعليقات مغلقة.