بسبب أغنية لفيروز ..معاقبة 4 أعلاميين جزائريين

المستقلة /- تعرض 4 إعلاميين في إذاعة قسنطينة “سيرتا” للعقاب على خلفية بث أغنية للمطربة اللبنانية فيروز، وصفت بأنها تمجد الديانة المسيحية.

وقال موقع الشروق بأن المدير العام للإذاعة الوطنية الجزائرية محمد بغالي، أنهى مهام مدير إذاعة قسنطينة “سيرتا” مراد بوكرزازة، ومقدّمة برامج “أغاني الزمن الجميل”، عن العمل، فيما تمت إحالة مخرج الحلقة والتقني المختص على المجلس التأديبي.

وقالت مصادر مطلعة أن الحلقة التي جرى بثها يوم السبت الماضي، كانت محل تحقيق إداري صدرت بنهايته تلك القرارات بما في ذلك المدير وهو صحفي يعمل في الإذاعة منذ 30 عاما، وترأس المحطة منذ عام 2020.

في حين لفتت المصادر إلى أن “التحقيق الذي لا يزال ساريا لتحديد ملابسات الحادث وأسبابه وأهدافه، وما إن كان يتعلق بخطأ مهني أم يتجاوز ذلك، أفضى أوليا إلى أن الكلمات التي جاءت في الأغنية (يا يسوع) التي تحمل معاني الألوهية وطلب الرحمة من المسيح عيسى عليه السلام، تعدّ إشادة بتعاليم الديانة المسيحية على منبر الإذاعة، مما تمخضت عنه القرارات سالفة الذكر، في حين، تم تعيين مسؤولة بقسم الأخبار على رأس الإدارة بالنيابة إلى حين تعيين مدير جديد لاحقا”.

التعليقات مغلقة.