بارزاني: استمرار الهجوم التركي على سوريا تهديداً جدياً لأمن واستقرار المنطقة

(المستقلة)…. عد زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني، اليوم السبت، استمرار الهجوم التركي على كوردستان سوريا تهديداً جدياً لأمن واستقرار المنطقة.

ووجه بارزاني رسالة الى الرأي العام في كوردستان على خلفية الهجوم التركي على المناطق الكوردية في الشمال السوري.

وقال بارزاني في رسالته “بذلنا الكثير من الجهود في المدة السابقة لإبعاد الشعب الكوردي في سوريا عن الحرب وزعزعة الاستقرار وألا يتعرض الى المآسي والكوارث”، مستدركاً “تعرضت المناطق الكوردية في شمال سوريا في الايام الماضية الى القصف ولوضع خطير”.

ولفت الى أن “استمرار الحرب وذلك الوضع الخطير يمثل تهديداً جدياً على حياة الناس ويستهدف امن واستقرار المنطقة بأسرها”، منوهاً “أرى من الضروري أن اعلن للشعب الصامد في كوردستان والجهات كافة بأنه مهما كانت الاسباب المؤدية لاندلاع تلك الحرب ومهما كان هناك طرف مقصر او مساهم في وجود هذا الوضع الخطير، فان هذا الوقت ليس وقتا للمزايدات والتعبير عن العواطف، بل يتعين على الجميع الاسراع ببذل قصارى الجهد لإنهاء تلك الحرب، وأن لا يدفع الابرياء ضريبة ذلك الوضع الخطير وان نمنع التغيير الديمغرافي في تلك المنطقة”. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.