ايطاليا تغرم كل من أبل وجوجل مبلغ 10 ملايين يورو

المستقلة /- تم تغريم كل من أبل وجوجل مبلغ 10 ملايين يورو (حوالي 11.3 مليون دولار) من قبل سلطة المنافسة الإيطالية “AGCM” لعدم الحصول على موافقة المستخدم بشكل صحيح قبل استخدام بياناتهم لأغراض تجارية، حسبما أعلنت الوكالة، وكلاهما متهم بعدم إبلاغ المستخدمين بشكل صحيح بالوقت الذي سيتم فيه استخدام بياناتهم بهذه الطريقة، ما يمنع العملاء من إعطاء موافقتهم المستنيرة.

وقالت جوجل في بيان إنها لا توافق على الحكم وتخطط للاستئناف، وقال متحدث باسم الشركة: “إننا نمنح الأشخاص عناصر تحكم بسيطة لإدارة معلوماتهم والحد من استخدام البيانات الشخصية، ونعمل بجد لنكون متوافقين تمامًا مع قواعد حماية المستهلك”، ولم ترد شركة آبل على الفور على طلب للتعليق.

وتعد هذه هي المرة الثانية التي يتم فيها تغريم شركة أبل من قبل المنظمين الإيطاليين هذا الأسبوع، بعد أن تم فرض غرامات على شركة أبل وأمازون بلغ مجموعها أكثر من 200 مليون يورو (حوالي 225 مليون دولار) يوم الثلاثاء لتقييد من يُسمح له ببيع منتجات أبل وBeats في متجر أمازون الإيطالي.

وقال المنظم إن اتفاقية 2018 بين الشركتين تعني أنه لا يُسمح إلا لبعض الموزعين ببيع المنتجات على أمازون، مضيفة أن هذا يخالف قواعد المنافسة في الاتحاد الأوروبي، إلى جانب الغرامة، طُلب من الشركتين إنهاء القيود، وقالت كل من آبل وأمازون لرويترز إنهما تعتزمان استئناف الغرامات الصادرة يوم الثلاثاء.

وقالت شركة أبل إن مثل هذه الاتفاقيات سارية لضمان شراء العملاء لمنتجات أصلية، ووصفت أمازون الغرامة بأنها “غير متناسبة وغير مبررة” وأضافت أن صفقتها مع أبل تفيد العملاء الإيطاليين الذين “يمكنهم العثور على أحدث منتجات أبل وBeats في متجرنا”، و”يستفيدون من كتالوج زاد بأكثر من الضعف، مع صفقات أفضل و شحن أسرع.

التعليقات مغلقة.

المزيد من الاخبار