انطلاق أعمال مشروع إعادة إحياء روح البصرة

المستقلة/- اعلن مفتش اثار وتراث البصرة قحطان العبيد عن انطلاق اعمال مشروع اعادة احياء روح البصرة القديمة بمنحة مقدمة من الاتحاد الاوربي وباشراف اليونسكو ومفتشية اثار البصرة.

وقال العبيد ان المرحلة الاولى تشمل تنظيف نهر العشار في المقطع الذي يمر بالمباني التراثية والعمل على ترميم دار عبد السلام المناصير ( مقر اتحاد الادباء حاليا ) ودار عبد اللطيف منديل ( مقر جمعية الفنانين التشكيلين ) فضلا عن قيام المفتشية باعداد دراسة وتوثيق ل ١٥ دار تراثي في منطقة السيف بالتنسيق مع اليونسكو من اجل ترميم واجهاتها للحفاظ على طابع المدينة التراثي والبدء بصنع منطقة حفاظ.

يذكر ان المباني التراثية في البصرة تعرضت لدمار كبير خلال الحرب العراقية الايرانية اضافة الى السياسات الخاطئة في حملة تهديم المباني القديمة على ضفتي نهر العشار في ستينيات القرن الماضي ولم تحضى المدينة باهتمام الحكومات المتعاقبة.

واختتم العبيد تصريحه بالقول يعتبر هذا المشروع الالتفاتة الدولية الوحيدة بعد جهود حثيثة وتنسيق عال بين وزير الثقافة والسياحة والاثار د.حسن ناظم والهيئة العامة للاثار والتراث ومفتشية اثار وتراث البصرة والحكومة المحلية.

التعليقات مغلقة.