انتخاب احمد الجربا المقرب من السعودية رئيسا للائتلاف السوري المعارض

أسفرت انتخابات الائتلاف الوطني السوري المعارض التي أعلنت نتائجها السبت في اسطنبول، عن فوز أحمد الجربا بمنصب رئيس الائتلاف.

وأسفرت الانتخابات أيضا عن حصول بدر جاموس على منصب الأمين العام، أما نواب الرئيس فهم سهير الأتاسي وسالم المسلط وفاروق طيفور.

وخلال الدورة الثانية من الانتخاب الذي جرى في اليوم الثالث من اجتماعات الائتلاف، حصل الجربا الذي يعتبر مقربا من السعودية، على 55 صوتا مقابل 52 لمصطفى الصباغ الذي يعتبر مقربا من قطر.

ويحل الجربا بديلا للرئيس المستقيل أحمد معاذ الخطيب.

وقال عضو الائتلاف خالد الناصر إن الجربا “معارض معروف ينتمي إلى عشيرة قوية تنتشر في سوريا والعراق والسعودية، ويتمتع بصلات جيدة مع أشقائنا العرب والداعمين للمعارضة السورية”.

وتابع الناصر: “قبل إجراء الانتخابات تعاهدنا على أن نقبل نتائج الانتخابات ونصطف خلف رئاسة الائتلاف الجديدة. ونحن الآن ننتظر انتخابات الهيئة السياسية. سنتابع المسيرة ونبني على ما تم تحقيقه. كانت هناك صعوبات كبيرة نأمل أن نتلافاها في المرحلة المقبلة”.

وقال الناطق باسم الائتلاف خالد صالح إن الرئيس المنتخب “لن يلقي كلمة بسبب الوضع المتأزم في حمص” التي تتعرض لقصف قوات النظام منذ أيام.

وأوضح صالح أنه سيتم انتخاب هيئة سياسية جديدة للائتلاف تضم 19 عضوا خلال الساعات القليلة المقبلة.

التعليقات مغلقة.