مصر.. انتحار شاب أسفل عجلات المترو بمحطة الشهداء

المستقلة/-أحمد عبدالله/ كشف مصدر مسؤول في شركة مترو الأنفاق، عن أن التحقيقات الأولية بشأن سقوط شخص تحت عجلات مترو الأنفاق بين محطتي «الشهداء» و«العتبة» بالخط الثاني لمترو «شبرا الخيمة – المنيب»، أثبتت أن الواقعة تتعلق بانتحار شاب ثلاثيني وليس طفلًا، مؤكدا أن شرطة النقل والمواصلات بالمترو تواصل مساعيها لمعرفة الهوية الكاملة للشاب، والأسباب الحقيقة وراء انتحاره أو سقوطه تحت عجلات المترو بمحطة الشهداء.

وقال المصدر، فى تصريحات لـ«الوطن»، إنه تم رفع جثة الشاب من فوق القضبان، واستدعاء الإسعاف التي نقلت الجثة إلى مشرحة زينهم لتشريحها، منوهًا إلى أن حركة القطارات منتظمة ولم تتأثر بالحادث.

وأكد أن الشركة دفعت صباح اليوم بقطارات إضافية لمواجهة الزحام على أرصفة المحطات، تزامنًا مع أول أيام عودة الدراسة بالمدارس.

وأضاف المصدر، أن الشركة تقوم بتنفيذ جميع الإجراءات الاحترازية اللازمة للوقاية من تفشي فيروس كورونا، من خلال تعقيم المحطات والقطارات ومكاتب الإداريين وصرافين التذاكر، وإلزام جميع العاملين المتعاملين مع الجمهور بارتداء الكمامات القفازات الطبية، للحد من انتشار فيروس كورونا، منوهًا إلى أن الشركة لن تسمح بدخول أي راكب المحطات واستقلال القطارات دون ارتداء الكمامات الطبية.

وأوضح المصدر، أن غرفة العمليات المركزية بالشركة تتابع سير حركة مسير القطارات لحظة بلحظة، للتأكد من انتظامها وعدم وجود أى معوقات تؤثر على حركة التشغيل، مؤكدا أن هناك وحدات إسعافية متنقلة بالمحطات، لعلاج الحالات المرضية المفاجئة.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.