اليونسيف تطالب الحكومة العراقية بالتحقيق بمقتل أطفال في أحداث الحويجة

بغداد (إيبا)… طالبت منظمة اليونسيف في العراق الحكومة العراقية بالتحقيق العاجل في انباء مقتل اطفال في احداث الحويجة في محافظة كركوك .

وقال ممثل المنظمة في العراق مارزيو بابيل في بيان له تلقته وكالة الصحافة المستقلة (إيبا).. اليوم ” تَلقَت اليونيسف معلومات موثوقة تُفيد بأن ما يصل الى ثمانية أطفال لَقوا مصرعهم كما أُصيب ما يصل الى 12 آخرون بجراحٍ خطيرةٍ خلال أعمال العنف التي وقعت في الحويجة، بالقرب من كركوك في شمال العراق، في 23 من الشهر الماضي “.

وأضاف ان ” من بين الذين تفيد التقارير بأنهم أصيبوا وجميعهم من الفتيان الذين تترواح أعمارهم بين 14 و 17 عاماً من أصيب بجراح بليغة بأعيرة نارية”.

واعرب المسؤول الأممي عن ”  قلق منظمة اليونسيف الشديد إزاء هذه التقارير، وطلبت من حكومة العراق التحقيق في هذه الحالات بصورة عاجلة “.

وشدد على ” وجوب حماية الأطفال من كل أشكال العنف وعلى الحكومة بذل المزيد من الجهود لتشجيع و وضع السياسات والقوانين والأنظمة الفعالة لحماية الطفل ” مشيرا الى ان ” الأطفال في العراق، وعائلاتهم، مازالوا يستمرون بتحمل عبء العنف وعدم الاستقرار الذي تتصاعد وتيرته في أنحاء البلاد حاليا “.

وكانت قوة مشتركة مكونة من قوات التدخل السريع وسوات وقوة من الجيش العراقي قامت في 23 من شهر نيسان الماضي  باقتحام ساحة المعتصمين في الحويجة بمحافظة كركوك على خلفية مقتل جنديين وجرح ضابطين من قبل مسلحين، واندلع اشتباك بين الجانبين اسفر عن سقوط العشرات من القتلى والجرحى . (النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد