الولايات المتحدم تستحوذ على 90 بالمئة من مخزون “ريميديسيفير” العالمي

(المستقلة)..أقدمت الولايات المتحدة الأمريكية على شراء كل المخزون العالمي تقريباً من دواء”ريميديسيفير”، العقار الذي أثبت فعاليته في علاج المصابين بفيروس كورونا الجديد، ويباع بسعر 2340 دولار.

هذا الدواء المضاد للفيروسات والحاصل على براءة اختراع من قبل شركة “جلعاد” الأمريكية المنتجة للدواء ومقرها الولايات المتحدة، والذي أنتج للمرة الأولى لعلاج فيروس “إيبولا” في العام 2014، هو العقار الوحيد المعتمد من قبل وكالة الأدوية الأوروبية لعلاج مصابي فيروس كورونا.

ويشير الإعلان الصادر عن وزارة الصحة والخدمات البشرية في الولايات المتحدة (إتش إتش إس)، إلى أن السلطات الصحية الأوروبية قد لا تتمكن من الحصول على إمدادات الدواء المذكور حتى الخريف.

وزارة الصحة والخدمات البشرية ذكرت أن السلطات الأمريكية قامت بشراء أكثر من نصف مليون جرعة علاج حتى سبتمبر/أيلول، وهو ما يمثل 100% من إنتاج شركة “جلعاد” المتوقع لغاية شهر يوليو/تموز ( 94200 جرعة علاج) وحوالي 90% من الإنتاج في شهر أغسطس/آب (174900 جرعة علاج) و90 % من الإنتاج في سبتمبر/أيلول (232،800 جرعة علاج).

يساعد دواء”ريميديسيفير” المرضى على التعافي بسرعة أكبر من فيروس كورونا. وأظهرت النتائج الأولية من الاختبار أن هذا العقار يسرع مدة تعافي المصابين بالوباء القاتل من 15 إلى 11 يوماً.

وقال أليكس عازار، وزير الصحة والخدمات الإنسانية “نريد أن نضمن حصول أي مريض أمريكي يحتاج على هذا العلاج الجديد”، وأضاف أن “إدارة ترامب تسعى جاهدة للحصول على لقاحات تساهم في إنقاذ حياة المرضى المصابين بفيروس كورونا وتأمين وصول هذه اللقاحات للشعب الأمريكي”.

وتعد الولايات المتحدة البلد الأكثر تضرّراً من جائحة كوفيد-19، سواء على صعيد الإصابات (2727996) أو على صعيد الوفيات(130123).

وفي محاولة للحدّ من الازدياد الكبير في أعداد المصابين بالفيروس، أعادت السلطات الأمريكية فرض تدابير الإغلاق في عدة ولايات، ومن بينها أريزونا وكاليفورنيا وفلوريدا وتكساس.

في سياق متصل، حذر خبير المناعة والأمراض المعدية أنتوني فاوتشي يوم الثلاثاء، من أن عدد الإصابات اليومية الجديدة في البلاد قد يرتفع إلى 100 ألف حالة إذا لم يبدأ الأمريكيون في اتباع التوصيات التي تتعلق بالصحة العامة.

إن الدواء الآخر الذي أثبت نجاعته وكان له تأثير فعال على مرضى كورونا، هو عقار “ديكساميثازون” المضاد للالتهابات، الذي ينتمي إلى عائلة “الستيرويدات”، بعد أن أثبتت البحوث التي أجريت في المملكة المتحدة، أن هذا الدواء يقلل من الوفيات في صفوف مرضى كورونا، وخاصة من هم بحالة حرجة.

ويأتي دواء”ريميديسيفير” بعد عقار “ديكساميثازون” الذي يعد أول دواء في العالم نجح في إثبات فعاليته بعلاج المرضى المصابين فيروس كوفيد_19.

 

المصدر: يورونيوز

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.