الوطنية ترد على قاسمي: لم ولن نفرط بسيادة العراق ومصالحه

(المستقلة).. أكد ائتلاف الوطنية بأنه “لم ولن يفرط بسيادة العراق او بمصالحه لأية دولة خارجية ولا لمصالح الدول العربية والاسلامية”.

وقالت المتحدثة الرسمية باسم ائتلاف الوطنية الذي يتزعمه اياد علاوي، السيدة ميسون الدملوجي، في معرض ردها على تصريحات المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، “مع احترام ائتلاف الوطنية لما تفضل به السيد بهرام قاسمي حرصنا الكبير، والجارة المسلمة ايران، نعيد الى ذاكرته تصريحات كثيرة من قبل كبار المسؤولين في ايران، ومنها تصريح السيد علي اكبر ولايتي مستشار المرشد الأعلى، الذي تحدث فيه عن طبيعة الحكم في العراق، ورفضه لليبراليين والمدنيين متحدياً ارادة الشعب العراقي والمرجعية الحكيمة”.

وكان قاسمي قد ذكر في تصريح صحفي “ان طهران لا تتدخل في الشأن العراقي الداخلي”.

واشارت الدملوجي ايضا الى “تصريحات كثيرة من قيادات عسكرية ومدنية استفزت العراقيين، منهم من اعتبر ان بغداد عاصمة لإيران، ومن زعم ان ايران وامتداداتها هي من نفذت حكم الإعدام بصدام حسين، دون ان نسمع تكذيباً او رداً رسمياً ايرانياً لهذه التصريحات”.

واضافت ” ان العراق يحترم العلاقات التاريخية بين البلدين، وان ائتلاف الوطنية يحرص على إقامة أمتن العلاقات مع دول الجوار، وفِي مقدمتها ايران وتركيا والتي يجب ان تقوم على تبادل المصالح وتوازنها من جهة وعلى احترام السيادة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية من جهة اخرى”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد