الهجرة تنسق مع الجهات الامنية لمنع استغلال مخيمات النازحين سياسيا او انتخابيا

المستقلة /- تنسق وزارة الهجرة والمهجرين مع الجهات الامنية، لمنع استغلال مخيمات النازحين، لاي نشاط سياسي او انتخابي.

وقال الوكيل الاداري بالوزارة كريم النوري في تصريح لصحفية”الصباح” تابعته المستقلة اليوم الاثنين, إن “الوزارة نسقت مع الجهات الامنية لمساندتها بمنع اجراء الانشطة السياسية في المخيمات الخاصة بالنازحين والتي قد تقوم فيها بعض الجهات السياسية باستغلالها للدعاية الانتخابية”، عادا المخيمات “خطا احمر ولايسمح لاي جهة مهما كانت تمتلك من السلطة بان تستغل معاناة النازحين لاغراض سياسية”.

واضاف ان “المخيمات محمية من قبل وزارة الداخلية بالتعاون مع الهجرة”، مشيرا الى ان “الاخيرة تسعى لاخضاع الـ 26 مخيما في اقليم كردستان لنفس الحماية، في ظل وجود تنسيق عال بهذا الصدد لمنع اقامة اي انشطة سياسية انتخابية داخل مخيمات الاقليم”.
وتابع ان “الوزارة اغلقت 50 مخيما خلال عام واحد من خلال التشجيع على العودة الطوعية للاسر النازحة التي بلغ عدد من عاد منها 81 ألفا، كما نسقت مع الجهات الامنية لحل المشكلات السياسية والامنية والاجتماعية العشائرية التي كانت تقف عائقا امام عودة الاسر الراغبة بالعودة الطوعية الى مناطق سكناها الاصلية”.

واوضح النوري، أن “عدد النازحين الان يبلغ 39 ألف اسرة، منهم 37 ألفا ضمن 26 مخيما باقليم كردستان، ونحو 2000 أسرة بمخيمي العامرية في الفلوجة والجدعة في نينوى”.

التعليقات مغلقة.