النزاهة تكشف تفاصيل صدور أمر قبض لعضوٍ أسبق في مجلس النواب عن نينوى

المستقلة /- كشفت هيئة النزاهة الاتحاديَّة، عن تفاصيل صدور أمر قبض لعضوٍ أسبق في مجلس النواب عن محافظة نينوى، فيما بينت أن المتهم قام بتسلم رواتب منتسبي الحماية، على الرغم من كونهم مفقودين بعد سيطرة داعش على المحافظة.

وذكر بيان لدائرة التحقيقات في الهيئة، تلقت المستقلة نسخة منه، اليوم الثلاثاء، أن “قاضي محكمة تحقيق نينوى المختصة بقضايا النزاهة أصدر أمر قبض بحق عضو أسبق في مجلس النواب عن محافظة نينوى، استناداً إلى أحكام المادَّة (340) من قانون العقوبات في القضية الجزائية الخاصَّة بتسلُّم رواتب مُنتسبي الحماية، على الرغم من كونهم مفقودين بعد سيطرة عصابات داعش الإرهابية على المحافظة”.

وأضاف أن “المادة 340 من قانون العقوبات تنص على أن يعاقب بالسجن مدة لا تزيد عن سبع سنواتٍ كل موظف أو مكلف بخدمة عامة أحدث عمدا ضررا بأموال أو مصالح الجهة التي يعمل فيها أو يتصل بها بحكم وظيفته أو بأموال الأشخاص المعهودة بها إليه”.

التعليقات مغلقة.

المزيد من الاخبار