النجيفي يبحث مع كوبيش جهود الامم المتحدة في تحقيق المصالحة الوطنية

(المستقلة).. بحث نائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي ، اليوم الاربعاء ،مع ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق يان كوبيش مجموعة من الملفات السياسية .

وقال بيان عن مكتب النجيفي ان كوبيش قدم عرضا لنشاطاته ولقاءاته وزياراته ، وبخاصة جهود المنظمة الدولية في مجال المصالحة الوطنية ودعم المؤتمرات واللقاءات التي تقرب وجهات النظر وتحقق وحدة الموقف والفهم المشترك .

وطلب ممثل الأمين العام نصائح ورؤية النجيفي وتقييمه لهذه الأنشطة بهدف الاسترشاد بها والعمل بموجبها . مؤكدا أن الأمم المتحدة تعمل من أجل وحدة العراق ومحاربة داعش .(حسب البيان)

من جانبه أكد النجيفي تقديره لجهود المنظمة الدولية وبخاصة في مجال وحدة العراق المهددة من قبل الإرهاب والأجندات المعادية ، وأشار إلى أن اهمال أي مكون وعدم اعطائه الدور الحقيقي يعد اسهاما في تقسيم البلد بطريقة مباشرة أو غير مباشرة .

وشدد على أنه مهتم ومعني بالجهود التي توحد الموقف والفهم لتحقيق المصالحة الوطنية ، ويدعو إلى توحيد الجهد الدولي ومشاركة جميع الدول المهتمة بالشأن العراقي لأن ذلك من شأنه أن يعمل على تجاوز الخلافات البينية بين المجموعات المختلفة ، ويشكل عامل ضغط على ردود الأفعال السلبية التي تكشف عدم الايمان بضرورة وأهمية المصالحة الوطنية .

كما أكد على أهمية الدور الأممي في عقد المؤتمرات وتطويرها باتجاه مشاركة أوسع من أجل سماع الصوت المعارض والعمل على استيعابه وطنيا . وينبغي أن يكون واضحا بأن الخصم الوحيد هو الإرهاب ، أما الآخرون فيمكن التفاهم معهم .

وقال النجيفي من المهم أن تؤدي هذه اللقاءات والمؤتمرات إلى مشروع مشترك يتم طرحه وطنيا ويلقى تأييد الدول الداعمة لوحدة العراق وتقدمه والمساواة بين أبنائه .

كما تناول الاجتماع موضوعات سياسية تمت مناقشتها في ظل فهم مشترك يرتكز على مصلحة العراق ويحقق أهداف مواطنيه .

اترك رد