الموسوي : المالكي طالب بتخفيض راتبه وتنازل عن نصفه لخزينة الدولة

بغداد ( إيبا ).. نفى المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء نوري المالكي ماتردد بشأن تقاضي المالكي أعلى راتب بين الرؤساء في العالم.

ونقل بيان صحفي عن المستشار الاعلامي لرئيس الوزراء علي الموسوي قوله: ان المالكي وجد حين تسلم مهامه ان الراتب الشهري المخصص يبلغ 35 مليون دينار عراقي الا انه طالب بتخفيضه رغم انه اقل بكثير عن راتب رئيس الجمهورية ونائبيه.

وأضاف: ان المالكي تنازل عن نصف راتبه الشهري لخزينة الدولة ودعا الى تشريع قانون خاص برواتب الرئاسات والدرجات الخاصة يخفض رواتب الرئاسات الثلاث والدرجات الخاصة بحيث يجعلها اقل تفاوتا مع رواتب باقي الموظفين في الدولة.

وتابع: تم العمل بهذا القانون وحدد راتب رئيس الوزراء بـ 12 مليون دينار عراقي والوزير بـ 8 ملايين وكذلك النائب في البرلمان، مستدركاً بان البرلمان عدل هذه الفقرة وجعل راتب النائب 10 ملايين فيما أبقى راتب الوزير ورواتب الرئاسات على حالها، الى ان رفضت المحكمة الاتحادية القانون المذكور قبل اسابيع.

ونوه الى توضيح هذه الملاحظات جاء لتنوير الرأي العام ووضع حد لما وصفه “عمليات التضليل وتزييف الحقائق”، مهيبا بوسائل الإعلام التمسك بالمصداقية والمهنية والابتعاد عن التسييس في نقل الاخبار.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد