المغرب تسابق الزمن لوقف كارثة كبيرة حلت في البلاد

المستقلة /- جهود مضنية وحثيثة بذلتها فرق الإطفاء بالمملكة المغربية تسابق فيها الزمن، بمساعدة القوات المسلحة الملكية، الجمعة الجهود التي بدأتها منذ مساء الأربعاء للسيطرة على ما لا يقل عن أربعة حرائق امتدت في مناطق حرجية في شمال البلاد وأججتها رياح عنيفة في أقاليم شمالية هي العرائش ووزان وتطوان وتازة .

وتمكنت فرق الإطفاء والقوات المسلحة من السيطرة على الحريقين الذين شبا في غابتين قرب إقليم العرائش، وإجلاء حوالي 1100 أسرة من القاطنين قرب المناطق المنكوبة الذين احترقت منازلهم ونفقت قطعانهم، وذلك بعد تعبئة جميع الوسائل المتاحة لإخماد الحرائق بما فيها طائرات الإطفاء.

ونقلت وكالة المغرب العربي للأنباء عن مصادر من الوقاية المدنية المغربية قولها، أنه تم العثور على جثة متفحمة، وتسجيل ارتفاع المساحة التي طالتها النيران إلى ما يناهز 900 هكتار بالمنطقة.

أما في إقليم تازة فقد تم إلى صباح اليوم تسجيل ارتفاع المساحة التي طالتها النيران إلى ما يقارب 400 هكتار دون تسجيل خسائر بشرية.

وحسب نفس المصادر فإن الجهود مستمرة بإقليم وزان من أجل احتواء النيران والحيلولة دون انتقالها إلى التجمعات السكنية المجاورة على مستوى الإقليم، بعد أن أتت النيران على حوالي 210 هكتارات من الغطاء الغابوي، دون تسجيل خسائر بشرية.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.