المطلك : ما يجري من احداث هو تمهيد لاجبار العراق على التطبيع مع اسرائيل

المستقلة /- أكد رئيس جبهة الحوار صالح المطلك، أن ما يجري في العراق هو تمهيد لاخضاع العراق واجباره على التطبيع مع الكيان الصهيوني، مشيرا إلى أن ما جرى في 2003 مخطط صهيوني لتدمير العراق.

وقال المطلك في حوار تابعته  المستقلة، إن “ما جرى في عام 2003 من تدمير واحتلال أميركي للعراق هو مخطط صهيوني لتدمير البلد”، مبينا أن “كل ما يجري في العراق هو تمهيد لايصال الناس لمرحلة اليأس وبالتالي الذهاب للتطبيع”.

وحذر المطلك من أن “التطبيع سيشمل جميع دول المنطقة”، مشيرا إلى أن “البوصلة تغيرت بعدما كانت متجهة صوب القضية الفلسطينية”.

من جانب آخر رأى المطلك وهو نائب رئيس الوزراء الأسبق، أن “ العراق يتعرض لهجمة بربرية أسوأ من هولاكو”، معتبرا أن “الابقاء على الدولة الضعيفة افضل من الذهاب للفوضى”.

التعليقات مغلقة.