الكشف عن جزء ثالث من مسلسل الجماعة

(المستقلة)..كشف المؤلف وحيد حامد، عن استعداده لتقديم جزء ثالث من مسلسل الجماعة، أحد المسلسلات التليفزيونية التي عرضت على جزئين وتسببت في جدلاً شديد قبل وبعد عرضها.

وعرّض المسلسل كاتبه والعاملين فيه لهجوم شديد، لتناوله السياسي لجماعة الإخوان المسلمين، والتي اتهمت السيناريست بالتدليس وتزييف الحقائق.

وكشف وحيد حامد، في تصريحاته لموقع مصراوي، عن أنه يعد الآن للجزء الثالث المثير للجدل، مبينا إنه بدأ في كتابة الجزء الجديد، وإنه لا يشغله عرضه  ضمن المسلسلات الرمضانية، وإنما يعرض في أي وقت شرط أن يخرج بشكل كامل يرضي الجميع.

ومسلسل الجماعة أحد المسلسلات التي تقدم جرعة سياسية اجتماعية كبيرة، ويتم عرض المسلسل بطريقة الفلاش باك، حيث يتم التحقيق مع مجموعة من شباب جامعة الأزهر بالقاهرة بتهمة القيام بعمل عرض عسكري داخل الجامعة، ويتولى وكيل نيابة التحقيق معهم، لكنه لا يعرف الكثير من التفاصيل عن الجماعة، فيسأل الخبير بشؤون الجماعة المستشار عبد الله كساب، فيعطيه كتب عن الإمام المؤسس والجماعة ليقرأها، ونشاهد نحن ما يقرأه وكيل النيابة عن الجماعة والإمام حسن البنا منذ طفولته.

و المسلسل من تأليف وحيد حامد، وإخراج المخرج السينمائي محمد ياسين، ومن إنتاج كامل أبو علي (شركة الباتروس للإنتاج الفني والتوزيع)، بدأ التصوير في المسلسل في كانون الثاني/يناير 2010 وبميزانية 50 مليون جنيه مصري، تم تصوير المسلسل في مدينة الإنتاج الإعلامي وأحد أندية حي مصر الجديدة بالقاهرة وعدد من المحافظات داخل مصر.

وقبل عرض المسلسل واجه المؤلف وحيد حامد انتقادات حادة، حيث اعتبر البعض أن المسلسل ما هو إلا هجوم من المؤلف على الجماعة، وهو ما نفاه وحيد حامد ورد على ذلك في تصريحات صحفية له وقتها قائلاً بأنه لا يؤيد ولا يهاجم الجماعة وإنما يؤرخ ويدون قصة حسن البنا والجماعة بكل مصداقية وأنه يعرض ما حدث في هذه الحقبة الزمنية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.