الكربولي : ندعم جميع المبادرات والدعوات لتفكيك الازمة وتجسير الثقة بين الجميع

بغداد ( إيبا )..قال رئيس حركة الحـل وعضو الهيئة الرئاسية لائتلاف العراقية جمال الكر بولي  أن ما وصل اليه العراق خلال الـ 6 اشهر الماضية من احتقان سياسي وتصدع مجتمعي وعدم استقرار أمني ينذر بقرب الانحدار نحو هاوية الصراع الطائفي المسلح ، إذا ما سارعت القوى السياسية وممثليها في الحكومة والبرلمان وبدعم وإسناد وتوجيه من المرجعيات السنية والشيعية نحو السعي الصادق لتوحيد الارادت وترميم التلاحم الوطني .

وأضاف في بيان تلقت وكالة الصحافة المستقلة ( إيبا ) نسخة منه علينا في هذا الوقت العصيب الذي يمر به بلدنا ، أن  نعمل سويةِ لإعلاء صوت الحكمة والعقل على صوت الرصاص والوعيد بالقتل ، إذا كنا فعلاً من أبناء هذا الوطن وهمنا الاول والأخير كسياسيين ورجال دولة وحكماء وعلماء دين أن نحفظ العهد ونصون الامانة والحقوق ونحكم بالعدل والإنصاف ونحقق العدالة الاجتماعية … وألا فان الله والشعب والتأريخ لن يرحم أحد وسيذكر بحروف الخزي والعار كل من عمل على تقسيم وحدة اراضي هذا البلد أو سعى جاهدا الى تقتيل أبناء شعبه الموحد تحت مسميات (الطائفة ، المذهب أو العرق والدين .

وطالب عضو الهيئة الرئاسية لائتلاف العراقية ” كل من يدعي حبهُ وولاءهُ وأيمانهُ بالعراق الواحد الموحد ” من القوى السياسية ورجال دولة وعلماء الدين وحكماء ووجهاء القوم ؛ أن يثبتوا ذلك بالفعل لا بالقول  أمام  الله والعراقيين أجمع إذا كانوا فعلاً صادقين .

وأعرب عن دعمه لجميع المبادرات والدعوات لتفكيك الازمة الحالية وإعادة تجسير الثقة بين الجميع بشرط تضمينها احترام تنفيذ ما يتفق علية وحماية حقوق العراقيين وتحقيق المساواة والعدالة بين جميع فئات الشعب العراقي  بدون استثناء أو تمييز .(النهاية)

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد