الفيلي : تشكيل احزاب جديدة حق مشروع وربما يكون مناورة انتخابية

مستقلة /سرى جياد/.. وصف عضو كتلة النهج الوطني مازن الفيلي عملية تشكيل الاحزاب الجديدة وانسلاخ النواب من الاحزاب الكبيرة بالامر الطبيعي لاختلاف الآراء ووجود طموحات لبعض النواب واعضاء الاحزاب .

ورجح الفيلي في تصريح لـ(المستقلة) أن يكون سبب ذلك وجود “مناورة” لدى الاحزاب الكبيرة حينما يكون لها برنامجها واسمها وتلاقي صعوبة في طرح نفس الشعارات والبرامج السابقة .

واوضح ان هذه الاحزاب  تلجأ إلى المناورة عن طريق انشقاق بعض اعضاءها وتكوين احزاب جديدة لخوض الانتخابات، وبعد الانتخابات يعودون ليجتمعوا ويكونوا تحالفات او احزاب او كتل داخل البرلمان.

وأكد بأن ذلك حق مشروع للكل و”يبقى المواطن والناخب هو صاحب القرار النهائي والكلمة الفصل في اختيار المرشحين الأكفاء الذين يمثلوه بالمجلس”.

يذكر أن عدد الأحزاب والكيانات التي اعلن عنها حتى الان تجاوز بكثير الاعداد التي شاركت في الانتخابات السابقة فيما اعلن عدد من النواب والسياسيين عن تشكيل أحزابا وتيارات جديدة استعدادا لخوض الانتخابات بعيدا عن الأحزاب والكتل التي كانوا ينتمون اليها.

التعليقات مغلقة.