العمل العراقي: حماية اجواء العراق وسيادته مسؤولية القائد العام للقوات المسلحة

(المستقلة)..اعرب المجلس السياسي للعمل العراقي عن استغرابه من موقف الحكومة العراقية “الصامت” تجاه تعرض مخازن أسلحة بعض مكونات الجيش العراقي وبالذات مقرات الحشد الشعبي ، و”سكوتها عن الخروقات التي تتعرض لها اجواء العراق دون توضيح منها او اتخاذ اجراء دبلوماسي او ميداني”.

وقال المجلس في بيان ،اليوم الاثنين ،” ان حماية اجواء العراق والحفاظ على امنه وسيادته مسؤولية الحكومة والقائد العام للقوات المسلحة ، والأخير يتحمل كامل المسؤولية تجاه ما حدث في الأسابيع الماضية وما قد يحدث في الايام المقبلة”.

وأشار الى : ان حماية الأجواء وتوفير معدات الدفاع الجوي اللازمة والتحركات الدبلوماسية وتحميل التحالف الدولي مسؤوليته في حماية الاجواء وفقا لاتفاقية الإطار الستراتيجي وتوثيق الخروقات والتوجه بها الى مجلس الأمن ومصارحة الرأي العام بما يجري قد تكون اجراءات طبيعية ومنطقية وعملية لمثل هكذا ازمات بدلا عن السكوت او التهاون غير المبرر فيما يخص امن وسيادة العراق وسلامة ابناءه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد