العراق يعلن ارتفاع بزيادة الطاقة الانتاجية من الغاز الجاف من حقول الجنوب

(المستقلة)…. أعلن نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط ثامر عباس الغضبان يوم الاثنين عن ارتفاع في زيادة الطاقة الانتاجية من الغاز الجاف الى (950) مقمق من حقوق جنوبي العراق.

ثمن جهود العاملين في شركتي غاز الجنوب وغاز البصرة والجهات الساندة لها في شركة نفط البصرة وشركة نفط ذي قار، لما تحقق من زيادة ملحوظة  في الاستثمار الامثل للغاز المصاحب من الحقول الجنوبية ، والوصول بفضل الجهود المخلصة الى معدلات تجهيز مثالية تجاوزت (950) مليون قدم مكعب قياسي باليوم في شهر كانون الاول 2018.

وقال مدير عام شركة غاز الجنوب حيان عبد الغني في برقية رفعها نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط ان “العاملين في شركة غاز الجنوب أستطاعوا وبفضل الجهود الوطنية المخلصة ومواصلة العمل على مدار اليوم من تحقيق زيادة ملحوظة في معدلات الانتاج باضافة أكثر من (100 مقمق ) مليون قدم مكعب قياسي باليوم على الانتاج ، ما أدى الى رفع طاقة تجهيز كميات الغاز المغذية الى معامل شركة غاز البصرة الى أكثر من (950 مقمق ) مليون قدم مكعب قياسي باليوم “.

وأضاف ان “خطة الشركة تهدف الوصول الى أستثمار (1000 مقمق ) مليون قدم مكعب قياسي باليوم خلال الربع الاول من العام 2019 ، مشيراً الى أن هذه الزيادة والاستثمار الامثل للغاز المصاحب للعمليات النفطية كانت من عدد من الحقول الجنوبية ،  ومنها محطة معالجة الغاز في حقل بن عمر ومحطة معالجة الغاز في حقل مجنون وحقل الناصرية في محافظة ذي قار” .

من جهته قال المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد بان الزيادة الحاصلة في كميات الغاز الجاف  المستثمرة سوف يتم توظيفها الى محطات توليد الطاقة الكهربائية ما يسهم في خفض النفقات المالية بعد الاستغناء تدريجياً عن استيراد الوقود البديل لتشغيل هذه المحطات .

وكشف جهاد بان خطط الوزارة تهدف الى أستثمار الغاز المصاحب من جميع الحقول النفطية وأيقاف حرق الغاز الى مستويات متدنية خلال السنوات القليلة المقبلة ، وخصوصاً في محافظات البصرة وميسان وذي قار من خلال أبرام عدد من العقود المهمة مع الشركات العالمية الرصينة ، والتي سوف تضيف طاقة جديدة تحقق أهداف الوزارة في تغطية الحاجة المحلية ،  فضلاً عن مشاريع أستكشاف وتطوير حقول الغاز الحر في مناطق العراق وخصوصاً في المنطقة الغربية وديالى والبصرة .(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد