العراقيون في الولايات المتحدة يدينون العدوان التركي على شمال العراق  

المستقلة/-استنكر أبناء الجالية العراقية المغتربون في الولايات المتحدة الأميركية القصف التركي للمناطق السياحية في محافظة دهوك شمال العراق الأسبوع الماضي، والذي اسفر عن استشهاد وجرح عدد من المواطنين الأبرياء .

وعبر المغتربون عن غضبهم وإحساسهم بالحزن العميق إزاء هذا العدوان غير المبرر ضد حرمة بلد مستقل وذي سيادة مطالبين مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة برد حازم على العدوان وإدانته ومنع تكراره مستقبلاً .

كما عبر المواطنون خلال توافدهم على قنصلية جمهورية العراق العامة بمدينة ديترويت بولاية ميشيغان الأمريكية عن تعاطفهم مع عوائل الشهداء الأبرياء والتمنيات بالشفاء العاجل لجرحى ذلك العدوان الآثم، وسجلوا مشاعر غضبهم وشجبهم لهذا الاعتداء في سجل تعازٍ افتتحته القنصلية أمام المواطنين للتعبير عن مشاعرهم تجاه أخوتهم في الوطن الذين تضرروا جراء هذا الفعل غير المبرر .

كما طالبوا الحكومة العراقية وكافة دول الجوار باتخاذ كل الخطوات التي تكفل امن العراقيين وسيادتهم على أرضهم ومنع التدخل في الشؤون  الداخلية، والاعتداء عليه بحجة مكافحة الإرهاب، وإخراج الجماعات المسلحة كافة من ارض العراق لعدم إتاحة الفرصة للآخرين لتبرير اعتداءاتهم وتدخلاتهم ضد العراق .

من جانبه شكر القنصل العام في الولاية عدنان معجون آل عزاره المواطنين المغتربين على مشاعرهم الصادقة والتصاقهم بقضايا وطنهم رغم البعد عنه جسدياً مثمناً في الوقت ذاته تواصل مشاعرهم الطيبة تجاه أهلنا في العراق متمنياً لهم وللعراقيين كآفة الخير والسعادة والأمن الدائم.

القنصل العراقي في ديترويت

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.