العبادي : مؤتمر الكويت كان “ناجحاً” وهنالك تحديات كإعمار البلد وتوفير فرص العمل

(المستقلة)… اكد رئيس الوزراء حيدر العبادي اليوم الأحد أن مؤتمر الكويت كان “ناجحاً” بإعطاء رسالة بأن العالم “يمد يده” للعراق، فيما أشار إلى وجود تحديات كإعمار البلد وتوفير فرص العمل بعد النجاح بتجاوز تحدي “داعش”.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء في بيان له تلقته (المستقلة) اليوم  إن ” العبادي عقد اليوم الأحد اجتماعاً مع سفراء دول الاتحاد الأوروبي”، موضحا أنه “جرى خلال الاجتماع بحث تعزيز التعاون مع دول الاتحاد الأوروبي ومساهمة هذه الدول في إعمار العراق بعد الانتصار على عصابات داعش الارهابية، اضافة الى اوضاع المنطقة”.

واكد العبادي على “أهمية التعاون وتمتين العلاقات مع دول الاتحاد الأوروبي”، مبينا “إننا نحاول ان تكون علاقاتنا مع جميع الدول على اساس المصالح المشتركة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية”.

وبين العبادي أن “مؤتمر الكويت كان ناجحاً في إعطاء رسالة بأن العالم يمد يده للعراق من اجل إعماره واستقراره بعد ان انتصر على داعش الارهابي”، مشيرا الى أنه “أمامنا تحديات اخرى بعد نجاحنا في تجاوز تحدي عصابات داعش الارهابية، ومنها إعمار البلد و توفير فرص العمل وانناماضون بهذه الخطط وتنشيط القطاع الخاص”.

وتابع العبادي، أن “قواتنا تتمتع حاليا بمهنية عالية ولديها عمليات تعقب للخلايا الارهابية بعد تحرير كامل الاراضي العراقية”، مؤكدا أن “العمل مستمر لحصر السلاح بيد الدولة”.

واشار البيان  أن “سفراء دول الاتحاد الاوربي بدورهم اشادوا بخطوات العبادي الاصلاحية والانتصار على عصابات داعش الارهابية”، مؤكدين على “استمرار دعم بلدانهم للعراق وإعماره واستقراره”. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد