الصواريخ الفلسطينية تصل ديمونا

المستقلة/- أعلنت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس عن استهداف بلدة ديمونا جنوبي إسرائيل بعدد من الصواريخ، في حين أسفر أحدث قصف على قطاع غزة عن مقتل عدد من الفلسطينيين جنوبي القطاع.

وقالت كتائب القسام إنها أطلقت 15 صاروخاً على ديمونا جنوبي إسرائيل التي تضم مفاعلا نوويا إسرائيليا، وذلك في أحدث موجة للتصعيد المستمر على جانبي الحدود بين غزة وإسرائيل منذ ثلاثة أيام.

ولم تتوقف الصواريخ الفلسطينية عن السقوط داخل الأراضي الإسرائيلية، وكان آخرها إطلاق 50 صاروخا باتجاه عسقلان وأسدود داخل إسرائيل.

في المقابل، أعلن الجيش الإسرائيلي عن استهداف مواقع قال إنها تشتمل على “مصانع أسلحة” تابعة لحماس والجهاد الإسلامي في قطاع غزة، وذلك بالتزامن مع قصف مدفعي إسرائيلي في الأطراف الشمالية لقطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة عن ارتفاع عدد القتلى الفلسطينيين من جراء الغارات الإسرائيلية في القطاع إلى 53 شخصا، في حين تجاوز عدد الإصابات 300 شخص.

التعليقات مغلقة.