الصحة ترفض التعاقد على استيراد لقاح موديرنا بسبب ارتفاع كلفه

المستقلة/- استبعدت وزارة الصحة والبيئة التعاقد على استيراد لقاح موديرنا بسبب ارتفاع كلفه وعدم وجود فوارق مع اللقاحات المستعملة حاليا، واكدت ان توريد سبوتنيك v الروسي سيجري بعد اعتماده من منظمة الصحة العالمية.

في غضون ذلك، فرضت دائرة صحة ذي قار على أصحاب المطاعم والمقاهي والراغبين بتجديد اجازاتها التطعيم ضد الفيروس.

وقال مدير الصحة العامة رياض الحلفي في تصريح لصحفية”الصباح” تابعته المستقلة: ان “الوزارة لم تجر حاليا اية مفاوضات مع شركة موديرنا للتعاقد على استيراد لقاحها المنتج”.

واوضح ان “الاسباب تعود الى ارتفاع كلفته الى ثلاثة اضعاف لقاح فايزر، بينما يتشابهان بالمأمونية وبفعالية تبلغ 90 بالمئة بعد اخذ الجرعتين، ومن الناحية العلمية لا يوجد اي مبرر لتوفيره، الى جانب ان الوزارة ستواجه اشكالات عديدة من الناحية المادية في حال التعاقد”.

وفي ما يخص “سبيوتنك V ” الروسي، اكد الحلفي: ان “اللقاح لم يحصل حتى الان على اعتمادية منظمة الصحة العالمية، وبعد اقراره من قبل المنظمة ستجرى مفاوضات مع الشركة المنتجة لغرض توريده الى العراق”.

واضاف ان “البحوث العلمية اثبتت ان فعالية لقاح فايزر بعد اخذ الجرعتين تصل الى 90 بالمئة، بينما فعالية استرازنيكا وسينوفارم تصل الى 80 بالمئة، وان المصابين بالفيروس لم يصلوا الى الحالات الشديدة، بمعنى ان اصابة كل 100 شخص بالفيروس، 90 شخصا منهم لا تظهر عليهم الاعراض، والمتبقي 10 منهم تظهر عليهم اعراض خفيفة”.

وفي ذي قار، قال الناطق باسم دائرة صحة ذي قار عمار الزاملي لـ”الصباح”: ان “الدائرة الزمت اصحاب المطاعم والمقاهي بتلقي لقاح كورونا”.

وبين ان “37 ألف شخص في المحافظة تلقوا اللقاح وهي نسبة قليلة قياسا الى عدد سكان المحافظة، لاسيما أن اللقاحات متوفرة في المنافذ الصحية”.

واوضح الزاملي ان “الدائرة شرعت بحملة توعوية لحث المواطنين وتشجيعهم على الاسراع في التطعيم”، مشيرا الى “فتح نحو 34 منفذا لتلقي لقاحات استرزنيكا وفايزر وسينوفارم، تضمنت شرحا لانواع اللقاحات ومأمونيتها الى جانب توزيع البوسترات في الاسواق والاماكن العامة بهدف طمأنة المواطنين على سلامتها”.

التعليقات مغلقة.