الشمري: الدولة المدنية لا تبنى بالشعارات بل بترسيخ ثقافة المواطنة

(المستقلة).. شدد عضو كتلة مستقلون النائب محمد الشمري، السبت، على ضرورة الخروج من شرنقة الشعارات والانتقال الى ترسيخ ثقافة المواطنة كسلوك يصل بنا الى الدولة المدنية التي نرجو، داعيا الاوساط الثقافة والنخب السياسية الى تحمل مسؤولياتها اخذ دورها الحقيقي في بناء مجتمع المواطنة.

وقال الشمري، في كلمة القاها بمؤتمر (نحو خلق ثقافة مواطنة) الذي عقد برعاية رابطة عطاء الشباب الانسانية، ان ثقافة المواطنة تعد من اهم مقومات بناء الدولة المدنية الحديثة والتي بدورها تعلي قيم المواطنة، لذا لابد من ان تصبح ثقافة المواطنة سلوكا لا شعارات.

واضاف لابد من تجاوز اشكالية التثقيف القومي التي حاول الدكتاتور المقبور خداعنا بها، لتحقيق رغبات حزب مهووس ورجل مغرور، مبينا اننا نرفض التثقيف القومي والطائفي الذي يكون على حساب العراق والهوية الجامعة.

ولفت الى ضرورة التصدي لجميع الاصوات والافعال الشوفينية والطائفية التي تهدد وحدة هذا البلد، داعيا السياسيين والمثقفين والاعلاميين جميعا الى تحمل المسؤولية وينطلقون بافعالهم واقلامهم لبث الوعي لترسيخ المواطنة المنشودة.

واوضح الشمري ان المواطنة هي البيت الذي يجمع كل ابناء هذا البلد العظيم لذا لا بد من ان تكون المواطنة هي الهوية الجامعة التي نعمل من اجل الحفاظ عليها والابتعاد عن الهويات الفرعية التي تسبب التقاطعات بين صفوف المجتمع.

اترك رد