السيارات الطائرة ستحوم في أجوائنا قريباً

بغداد ( إيبا )..ليست مجرد فكرة من وحي الخيال، أو صورة من الأفلام الهوليوودية عن مستقبل العالم، بل هي حقيقة بسيطة جداً، فالسيارات الطائرة ستحوم في أجوائنا قريباً.

ويعمل العلماء في شركة Terrafugia المصنعة للطائرات في ولاية ماساتشوستس الأميركية على تطوير سيارة طائرة، وقد أعلنت الشركة في بيان أمس (12-5-2013)، أنها بدأت بتصنيع سيارات أسمتها TF-X قادرة على الإقلاع العمودي والهبوط.

والسيارة ستحتوي أربعة مقاعد للركاب، وسيتم شحنها كهربائياً وبالبنزين في الوقت ذاته، أو ما يعرف بالسيارة الهجينة بتقنية Hybrid.

وذكر مدير الشركة في بيان له أن شركته “متحمسة حيال الاستمرار في محاولة تصنيع سيارة طائرة ورفع معايير السلامة والبساطة والراحة في عملية الطيران”، مضيفاً أن السيارة المرتقبة “ستوفر للعالم بعداً جديداً من الراحة الشخصية”.

ولكن هذه ليست السيارة الأولى التي تقوم الشركة بتصنيعها، إذ صنعت سيارات طائرة مخصصة للمطارات فقط وحلقت بنجاح في العام 2009. أما التغيير فيكمن في أن تتمكن الشركة من تصنيع سيارات مناسبة للاستعمال العام في الطرق.

وستتمكن هذه الطائرة، التي يتوقع أن تكون جاهزة مع حلول العام 2015، من الطيران مثل الطوافات لتتمكن من الإقلاع والهبوط في أي مكان، بتوافر موافقة بين الشركة وإدارة الطيران الفدرالي.

ويمكن للنظام الأوتوماتيكي للسيارة أن يقوم بالإقلاع والهبوط، مع قدرة السائق على التحكم اليدوي بالمركبة في أي وقت، لتحقق التكنولوجيا واحداً من أكبر الأحلام الخيالية التي يمكن أن نتوقعها في المستقبل.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد