السلطات السعودية تضع سوار تعقب بقدم الداعية العريفي.. وتصادر حساباته

المستقلة /- قال الحساب الشهير “مجتهد” إن السلطات السعودية وضعت سوارا للتعقب في قدم الداعية محمد العريفي.

وغرّد “مجتهد”: “ادعو للشيخ العريفي وضعه النفسي سيئ جدا، وصودرت حساباته في السوشيال ميديا، وهي تحت تصرف المباحث”.

وأضاف: “وضع في ساقه سوار التتبع، وألزم بتحديد تحركاته، والاستئذان لأي تنقل غير روتيني”.

وتابع: “وضع في منزله وسيارته أجهزة تجسس، وكل كلامه مرصود للمباحث، إضافة إلى أنه يستدعى كثيرا للمباحث فقط من أجل إهانته وإذلاله”.

وكانت حسابات تحدثت سابقا أن السلطات السعودية منعت العريفي من الخطابة، واعتقلت أحد أبنائه.

يشار إلى أن حساب العريفي في “تويتر”، المتابع من قبل نحو 20 مليونا، توقف عن التغريد بشكل منتظم منذ نهاية 2018، ونشر في العام 2019 تغريدة واحدة فقط، فيما لم ينشر أي تغريدة منذ ذلك الحين.

 

التعليقات مغلقة.