السفارة الامريكية في بغداد تعلن تصديها لهجوم بواسطة طائرة مسيّرة

المستقلة /- أعلنت السفارة الأمريكية في العراق صباح اليوم الثلاثاء التصدي لهجوم بواسطة طائرة مسيّرة حاولت استهداف مبناها في المنطقة الخضراء المحصنة في العاصمة بغداد.

وقالت السفارة في بيان وتلقت المستقلة، “في وقت مبكر من صباح يوم 6 يوليو / تموز، تَفعلت المنظومة الدفاعية في داخل مجمع السفارة الأمريكية في بغداد وقضت على تهديد جوي”.

وأضاف البيان “نحن نعمل مع شركائنا العراقيين على التحقيق، وكذلك سنواصل اتخاذ جميع التدابير المناسبة واللازمة لحماية سلامة موظفينا ومنشآتنا”.

وتمكنت منظومة الدفاع الصاروخية C-RAM، من إسقاط طائرة مسيرة كانت تحلق بمحيط السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء.

وC-RAM منظومة أمريكية تُستخدم في الدفاع عن مناطق ذات أهمية بالغة من انواع القنابل والصواريخ وحتى قنابر الهاون عبر تفجيرها بالجو باستخدام رشاش دوار سداسي السبطانة نوع M-61 فولكان عيار 20 ملم قادر على إطلاق 4500 طلقة بالدقيقة الواحدة لمدى فعال يبلغ 3500 متر.

وتتهم واشنطن الفصائل المسلحة العراقية، التي تمولها وتدربها إيران، بالوقوف وراء الهجمات الصاروخية على السفارة وقواعد عسكرية عراقية تستضيف جنودًا أمريكيين.

التعليقات مغلقة.