السعد تطالب بجعل مصلحة المواطن معيارا اساسيا في اقرار القوانين

بغداد ( إيبا ).. طالبت القيادية في كتلة الفضيلة سوزان السعد رئاسة البرلمان والكتل السياسية بجعل مصلحة المواطن معيارا اساسيا لإقرار القوانين ، مع ضرورة النأي بها عن الصفقات السياسية .

وقالت السعد في بيان لها اليوم :” ان الجدل المستمر حول اقرار القوانين بسلة واحدة او اقرارها كلا على حدة هو استهلاك للوقت على حساب مصلحة المواطن الذي ينتظر اقرار القوانين والتشريعات المهمة ، في الوقت الذي لم يبق من عمر البرلمان الا اشهر معدودة “.

واضافت:” ان ما يثير حفيظة المواطن اليوم هو ان هذا الجدال العقيم حول آلية اقرار القوانين يدور فقط بين رؤساء الكتل النيابية دون ان يكون للنائب المنتخب من قبل الشعب أي دور في ابداء رأيه في هذا الشأن المهم بالنسبة للمواطن “.

وتابعت :” كما ان ما يؤسف له ان هناك من يتعامل مع القوانين تعاملا سطحيا دون النظر الى أولويتها وفرز القوانين التي لها الأهمية الكبرى بالنسبة للمواطن ، فكل ما يسعون اليه هو الوصول الى رقم معين من القوانين التي تم اقرارها لقولوا ان الدورة الحالية لمجلس النواب انجزت هذا العدد من القوانين بغض النظر عن مدى اهميتها “.

وشددت السعد على ” ضرورة التعامل بجدية مع القوانين التي تنتظر اقرارها من قبل السلطة التشريعية والنأي بها عن الصفقات والمزايدات ، واحترام إرادة الفرد العراقي الذي سيكون الخاسر الأكبر فيما لو انقضى عمر البرلمان دون اقرار القوانين والتشريعات التي انتظرها منذ بدء الدورة البرلمانية الحالية “.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.