الزوراء يحل ضيفا على الوحدة الإماراتي ضمن بطولة دوري أبطال آسيا

المستقلة /- يحل فريق الزوراء العراقي ضيفا على الوحدة الإماراتي، مساء اليوم الأربعاء، ضمن منافسات الملحق المؤهل إلى دور المجموعات لبطولة دوري أبطال آسيا.

ويلعب الفائز من هذه المواجهة ضمن منافسات المجموعة الخامسة بدوري أبطال آسيا، التي تضم بيرسبوليس الإيراني والريان القطري وجوا الهندي وتقام خلال الفترة من   الـ 14 إلى الـ30 من أبريل الجاري.

الموعد والقنوات الناقلة

تقام المباراة على ملعب ”آل نهيان“ بنادي الوحدة في الساعة السابعة و40 دقيقة مساء اليوم الأربعاء بتوقيت الإمارات، السادسة و40 دقيقة مساء بتوقيت العراق.

وتذاع المباراة عبر قناة أبوظبي الرياضية 1 والسومرية العراقية و العراقية الرياضية.

تاريخ المواجهات

سبق أن تقابل الفريقان 4 مرات من قبل كانت الأولى في دوري أبطال آسيا 2001 وتبادل الفريقان الفوز بنتيجة 2-1 ذهابا وإيابا، ولكن الوحدة تأهل بضربات الترجيح بنتيجة 4-3.

وتقابل الفريقان -أيضا- في مرحلة المجموعات لدوري أبطال آسيا عام 2007، وفاز الوحدة بنتيجة 2-1 خارج ملعبه، بينما تعادلا في الإمارات بنتيجة 1-1.

أسلحة الوحدة

يحشد الوحدة الإماراتي أسلحته من أجل استكمال المشوار الآسيوي، خاصة أن الفريق لم يغب عن مرحلة المجموعات بدوري الأبطال ويودع التصفيات منذ عام 2015 حين ودع على يد السد القطري بينما غاب عن البطولة في نسخة 2016.

ويعول الوحدة على خبرات مدربه الهولندي هينك تين كات صاحب الـ66 عاما، والذي عمل مساعدا مع فرانك ريكارد في برشلونة الإسباني وأياكس الهولندي كما عمل مساعدا في تشيلسي الإنجليزي بخلاف قيادته شباب الأهلي دبي والجزيرة من قبل في الإمارات والاتحاد السعودي.

وقال تين كات في المؤتمر الصحفي قبل المباراة: ”أمامنا مباراة مهمة للغاية وأثق تماما في قدرات الفريق للتأهل لمرحلة المجموعات“.

وأشار إلى أن الزوراء ليس منافسا سهلا فهو يلعب بقوة بدنية ومهارات فردية ولكن الفريق الإماراتي لديه عدة نجوم مميزين وقادرين على حصد الفوز.

وأغلق الوحدة صفحة الدوري الإماراتي بعد الخسارة الأخيرة أمام اتحاد كلباء بهدف دون رد، ويعول الفريق الإماراتي على تشكيلة تضم الحارس محمد الشامسي وأمامه رباعي خط الدفاع فارس جمعة ولوكاس بيمينتا ومحمد صالح برغش وأحمد راشد الظنحاني.

ويقود خط الوسط طحنون الزعابي وبجواره خميس إسماعيل ومنصور الحربي مع عودة صانع الألعاب إسماعيل مطر وثنائي الهجوم عمر خربين وتيم ماتافز.

أوراق الزوراء

يسعى الزوراء لتحقيق الفوز والتأهل إلى دور المجموعات لدوري الأبطال، وهو ما أكده المدرب راضي شنيشل، المدير الفني، في المؤتمر الصحفي قبل المباراة.

وأشار شنيشل إلى أنه يحترم تاريخ الوحدة وقدرات لاعبيه ومدربه الهولندي تين كات ولكن فريقه سيلعب من أجل التأهل لمرحلة المجموعات، كما أن الفرص متساوية بين الفريقين للعبور.

ويعتمد الزوراء على تشكيلته التي تضم الحارس علاء كاطع وأمامه رباعي خط الدفاع الموريتاني الحسن أحويبيب وعباس قاسم ومصطفى محمد جبر وأحمد حسن مكنزي.

ويقود خط الوسط زاهر ميداني وأمامه الثنائي محمد رضا ومهدي كامل بخلاف الثلاثي الهجومي علاء عبد الزهرة ومهند كرار والشيخ موكورو.

وقال المدرب المصري أحمد عبد الحليم، المدير الفني الأسبق للوحدة الإماراتي، لـ“إرم نيوز“، إن المباراة ستكون متكافئة ومتقاربة المستوى خاصة أن الفريقين لديهما طموح الفوز والتأهل إلى دور المجموعات.

وأشار إلى أن الوحدة يملك عناصر قادرة على ترجيح كفته خاصة عمر خربين مع خبرات إسماعيل مطر وأيضا دور تين كات فهو مدرب يجيد تقديم الكرة الجميلة والممتعة ولكنه بحاجة للصلابة الدفاعية.

وأضاف: ”هجوم الزوراء قوي ويضم لاعبين مميزين مثل: مهند كرار وعلاء عبد الزهرة، كما أن شيخ موكورو لعب في الدوري المصري من قبل وهو لاعب سريع“.

 

التعليقات مغلقة.