الدوري : تطالب المالكي بالتنحي عن منصبه او التنازل لأي شخصية من التحالف الوطني

بغداد (إيبا)… حاولت النائبة عن كتلة الاحرار مها الدوري طمأنة رئيس الوزير نوري المالكي بعدم تعرضه لاعتداء داخل مجلس النواب فيما اذا حضر الجلسة غدا الثلاثاء في تهكم على عدم استجابة المالكي لدعوات حضوره للبرلمان لمناقشة الوضع الامني.

وطالبت الدوري في مؤتمر صحفي بمبنى البرلمان وحضرته وكالة الصحافة المستقلة (إيبا)… اليوم الاثنين ” المالكي بالتنحي عن منصبه او التنازل لاي شخصية من التحالف الوطني “.

وتساءلت الدوري “الى متى يبقى السيد المالكي يتفرج والدماء تسيل ؟” مضيفة أن “الفرصة لا تزال قائمة امام السيد المالكي ليحقن دماء الشعب العراقي ويحافظ على وحدته بتنحيته عن منصبه “.

وطالبت الدوري ايضا رئيس الوزراء بحضور جلسة يوم غد الثلاثاء الطارئة ، مبينة “اذا لم يحضر رئيس الوزراء في الجلسة الطارئة فمتى سيحضر وقد انقلبت ألدنيا “.

وطمأنت المالكي بطريقة تهكمية بأنه “لن يتعرض إلى أي اعتداء داخل البرلمان اذا ما حضر”، مضيفة “على رئيس الوزراء ان لا يتعذر بأن حضوره سيفضح المجرمين وقد تتحول الجلسة بوكسات لكمات وبإمكانه ادخال حمايته الى قاعه البرلمان “.

وطالبت الدوري ايضا ” بعدم التستر على من يقتل الشعب العراقي وان لا يسكت على ما في يده من ملفات بشأن بعض السياسيين وان لا يستخدم هذه الملفات ليساوم على ولاية ثالثة “.

ودعا مجلس النواب قبل أسابيع المالكي إلى الحضور إلى البرلمان للوقوف على أسباب تراجع الامن لكن رئيس الحكومة لم يستجب للدعوة وسط تزايد دائرة المنتقدين لسياسات حكومته.

وارتفعت وتيرة العنف في العراق على نحو واسع خلال الأسابيع الأخيرة ويشن مسلحون يعتقدون بانتمائهم للقاعدة هجمات شرسة على أهداف حكومية ومدنية مستفيدين من عدم استقرار سياسي وانقسامات طائفية.

وتتزايد المخاوف على نطاق واسع من اندلاع حرب مفتوحة بين السنة والشيعة رغم أن العراق تمكن قبل سنوات من اخماد توترات خلفت عشرات القتلى والجرحى بين عامي 2005 و2007. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد