الدعوة النيابية تطالب الخارجية بحفظ كرامة الدولة العراقية وطرد السفير السعودي

(المستقلة)… أدان رئيس كتلة الدعوة النيابية خلف عبد الصمد تصريحات السفير السعودي في العراق تجاه الحشد الشعبي، مطالباً وزارة الخارجية بالتدخل الفوري وحفظ كرامة الدولة العراقية وطرد السفير السعودي من العراق.

وقال عبد الصمد في بيان له تلقته (المستقلة) اليوم الاحد إن “تصريحات السفير السعودي تنم عن عداء واضح وتدخل سافر في الشأن العراقي”، مشيرا الى أن “حديثه عن قوات الحشد الشعبي بهذه الطريقة يعتبر اساءة كبيرة وتدخل سافر كون الحشد الشعبي هو جزء من مؤسسات الدولة وتحت غطائها الرسمي ولايجوز له الحديث عنه بأسلوب سلبي”.

واضاف عبد الصمد “على السفير السعودي ان يلتزم بواجباته في العراق وعدم توجيه الاتهامات الى فصائل الحشد الشعبي كونها قوات منضوية تحت غطاء الدولة و يشرف عليها القائد العام للقوات المسلحة”، مشددا القول “نرفض تدخله في الشأن الداخلي فهو ليس عراقي ليتحدث عن الشأن الداخلي في العراق”.

وطالب عبد الصمد “وزارة الخارجية العراقية بالتدخل الفوري وحفظ كرامة الدولة العراقية واستدعاء السفير السعودي وطرده من العراق لتعديه على ركن من أركان المؤسسة العسكرية”.

وكان السفير السعودي في العراق ثامر السبهان اعتبر، امس السبت، في حديث لبرنامج “حوار خاص” الذي تبثه السومرية الفضائية رفض الكرد ومحافظة الانبار دخول قوات الحشد الشعبي الى مناطقهم يبين “عدم مقبوليته من قبل المجتمع العراقي”، فيما اشار الى ان الجماعات التي تقف وراء احداث المقدادية لا تختلف عن تنظيم “داعش”، ولاقت تلك التصريحات رفضا واسعا من غالبية الكتل السياسية، لاسيما كتل التحالف الوطني.(النهاية)

اترك رد