الداخلية الفلسطينية: القرضاوي يحمل جوازا فلسطينيا مزورا

 أرسلت وزارة الداخلية الفلسطينية رسائل إلى جميع الدول التي تعترف بـ”دولة فلسطين” مفادها أن جواز السفر الفلسطيني الذي يحلمه الداعية يوسف القرضاوي “مزور” داعيا إياها إلى “ضبط حامل الجواز” بعدما تسلمه القرضاوي من الحكومة المقالة خلال زيارته إلى غزة.

وقال بيان للداخلية الفلسطينية على وكالة الأنباء الرسمية إن وزارة الداخلية “طالبت في رسائلها الجمعة جميع هذه الدول باتخاذ الاجراءات القانونية من أجل ضبط حامل الجواز واسترداده وفق القانون الدولي.”

وكان إسماعيل هنية، رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة التي تدير الأوضاع في قطاع غزة منذ سيطرة حركة حماس عليه قد منح القرضاوي، الذي يعتبر مرجعا روحيا لجماعية الإخوان المسلمين، جواز سفر خلال زيارته، كما قدم له بطاقة هوية فلسطينية.

وأثارت زيارة القرضاوي ردود فعل قاسية من قبل السلطة الوطنية الفلسطينية وحركة فتح التي قال المتحدث باسمها، أحمد عساف، اليوم، إن منح القرضاوي جواز سفر دبلوماسيا وجنسية فلسطينية من قبل هنية “مرفوض ويمكن وصفه بمن لا يملك أعطى لمن لا يستحق.”

وأضاف عساف، في رده على سؤال لإذاعة محلية نقلت تفاصيله وكالة الأنباء الفلسطينية: “إذا ما قررت أي دولة منح جواز سفرها لأي أجنبي تقديرا له فهذه صلاحيات رئيس الدولة فقط وليست من صلاحيات رئيس وزراء مطرود بسبب قيادته لانقلاب دموي على السلطة الشرعية.”

اترك رد