الخدمة الاتحادي ينفي ربط المجلس بـ”الكتلة الصدرية”

المستقلة/- نفى مجلس الخدمة العامة الاتحادي، الأخبار المتداولة على مواقع التواصل حول ربط المجلس بـ”الكتلة الصدرية”، وذلك بعد حملة التقديم على التعيينات التي أطلقها التيار الصدري.

واكد الناطق الرسمي للمجلس وسام اللهيبي، في بيان تلقت المستقلة نسخة منه اليوم الثلاثاء، أن “ماتم تداوله حول انشاء البنيان المرصوص (الكتلة الصدرية) وسيطرتها على مؤسسة حكومية مرتبطة بكيان الدولة عار عن الصحة”.

واوضح اللهيبي ان مجلس الخدمة مؤسسة حكومية لاتتدخل بالقضايا السياسية والقضايا التنظيمية الخاصة بفعاليات المجتمع وانه يقف على مسافة واحدة مع فئات المجتمع”، موضحا ان “المجلس ملتزم بتطبيق القوانين التي تنظم سير العمل.

ودعا “القنوات الفضائية ومواقع التواصل الاجتماعي الى توخي الحذر في نشر الاخبار الكاذبة التي لا تمت للمجلس باي صلة وان يتم اخذ الاخبار من موقع المجلس الرسمي”.

التعليقات مغلقة.