الخارجية الأمريكية تعقب على تصريحات المبعوث الخاص بشأن الحوثيين والصراع في اليمن

المستقلة/-أحمد عبدالله/ قالت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الجمعة، إن الولايات المتحدة تعترف مثل بقية المجتمع الدولي بحكومة اليمن، وهي الحكومة الشرعية الوحيدة المعترف بها دوليًا في اليمن.

وأضافت الوزارة في تغريدات عبر حسابها على موقع ”تويتر“ : ”لقد رأينا بعض التقارير الإعلامية الخاطئة حول التصريحات الأخيرة للمبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن، تيم ليندركينغ، بشأن الحوثيين والصراع في اليمن“.

جاء ذلك تعقيبًا على تصريح للمبعوث ليندركينغ، قال فيه، إن واشنطن تعترف بحركة الحوثي طرفًا شرعيًا في اليمن، معربًا عن أمله في التوصل لوقف لإطلاق النار بين التحالف بقيادة السعودية، والحوثيين الموالين لإيران؛ للتخفيف من حدة الأزمة.

وقال: ”خبرتي المتعلقة بالحوثيين تقول إنهم قالوا من قبل، إنهم ملتزمون بالسلام في اليمن.. مستمرون في التواصل معهم“.

وأضاف: ”اعترفت الولايات المتحدة بهم كطرف مشروع، ونعترف بهم كجماعة تمكنت من تحقيق مكاسب كبرى.. دعونا نتعامل مع الواقع القائم على الأرض“.

وتابعت الوزارة في تعليقها على تصريح المبعوث: ”يسيطر الحوثيون على الناس والأراضي في اليمن“، كما أوضح المبعوث الأمريكي الخاص لليمن، ليندركينغ: ”لا يمكن لأحد إبعادهم أو إخراجهم من الصراع عبر التمنّي فقط. لذلك، دعونا نتعامل مع الحقائق الموجودة على الأرض“.

وأكدت أنه: ”سيحتاج الحوثيون إلى أن يكونوا جزءًا لا يتجزأ من أي عملية سلام في اليمن. ومع ذلك، ما زلنا نشعر بالقلق إزاء تركيز الحوثيين على شن الحرب، وتفاقم معاناة المواطنين اليمنيين، أكثر من كونهم جزءًا من حل الصراع“.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.