الحميري يحذر من رسائل التهديد السياسي ويدعو احزاب ديالى للحوار

بعقوبة ( المستقلة)..حذر محافظ ديالى عمر الحميري ، الاربعاء، من خطورة لجوء بعض الاحزاب الى ادوات التهديد السياسي من اجل تحقيق مصالح شخصية داخل المحافظة داعيا جميع الاحزاب والتيارات السياسية الى الحوار البناء بعيدا عن كل من شانه زعزعة الاستقرار الداخلي.

واوضح الحميري في تصريح نقله موقع ادارة محافظة ديالى ” ان هناك احزاب سياسية نكن لها كل الاحترام والتقدير لكنها للاسف بدات مؤخرا بانتهاج ادوات غير قانونية تتمحور في توجيه رسائل تهديد واضحة المعالم لقيادات محلية من بينها المحافظ شخصيا واعضاء في مجلس ديالى لاجل دفعهم الى الاستقالة من مناصبهم في خطوة تعتبر تجاوز صارخ على عنوان الديمقراطية “.

وحذر من خطورة لجوء بعض الاحزاب الى رسائل التهديد التي وصفها بالسياسية لاجل تحقيق مصالح شخصية دون الاكتراث لتداعياتها على الاوضاع الداخلية التي تحتاج من الجميع التوحد والعمل المشترك لخدمة ابناء ديالى “.

ودعا محافظ ديالى” الاحزاب والتيارات السياسية الى الحوار البناء لتحقيق رؤية مشتركة لبناء المحافظة بعيدا عن الشروط المسبقة واللجوء الى اطر غير قانونية لتغير واقع ديمقراطية فرضت الانتخابات المحلية الماضية لافتا بان المناصب والكراسي وضعت لخدمة الاهالي وليس لتحقيق مصالحة شخصية وحزبية”.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد