الحمداني : اولى أهتمامنا أعادة الهوية الوطنية للثقافة العراقية

(المستقلة) /حسين باجي الغزي/..أكد وزير الثقافة والسياحة والآثار عبدالامير الحمداني أن أولى اهتماماته هو “أعادة الهوية الوطنية لإحياء الثقافة العراقية ولكل مكونات وأطياف الشعب العراقي ومنها المكون المسيحي، في إطار مشروع متكامل يعيد الثقة لشخصية الفرد العراقي على اختلاف توجهاته الدينية والمذهبية تحت عنوان العراق يجمعنا .

وقال الحمداني أثناء مشاركته قداس أقيم كنيسة مار يوسف مساء الاثنين، أن الوزارة بصدد أعداد الخطط للاهتمام بالموروث التاريخي والحضاري للتراث المسيحي وإحياء الفعاليات والفنون التي توظب هذا الإرث الحضاري الكبير .

وحضر القداس رئيس الجمهورية برهم صالح ،ومبعوث الفاتيكان الكاردينال بوريني ، والكاردينال لويس ساكو راعي الكنيسة اضافة الى عدد من الوزراء والنواب وسفراء الدول المعتمدة في بغداد، وعدد من الشخصيات الرسمية والدينية ،

وأشار الحمداني الى أن اغلب المحافظات العراقية “آمنة ومستعدة” لاستقبال السياح والحجيج المسيحيين من كافة أنحاء العالم،ومنها مدينة أور الأثرية لما تمثله من مكانة تاريخية ودينية كونها مهد سيدنا إبراهيم الخليل علية السلام، مبينا أن الوزارة أعدت مشروعاً لإحياء مدينة أور الأثرية وتأهيل بيت النبي إبراهيم الخليل (ع)، استعدادا لاستقبال أفواج السياح والوفود الدينية القادمة من أنحاء العالم. لما تمثله هذه الزيارات من تعميق الأخوَّة بين أبناء الديانات والطوائف والمذاهب، وتأكيد منهجية الاعتدال وتغـليب وروح التسامح.

وتزينت شوارع وواجهات عددا من المباني في بغداد بأعداد من أشجار الميلاد ومظاهر الاحتفال بمناسبة أعياد الميلاد وذكرى ولادة السيد المسيح عليه السلام..ومنحت الحكومة العراقية اليوم الثلاثاء 25-12 عطلة رسمية لعموم العراقيين فيما منحت يوم 26-12 عطلة رسمية للمكون المسيحي .

قد يعجبك ايضا

اترك رد